كنسيات

خلاصة المحاضرة الثالثة

القسم: محاضرات في كنيسة الله.

(الجماعة والخدمة)

1. الجماعة والخدمة أمران صادران من عمل المسيح الكفاري التام 2. كلمة "الجماعة" أضبط من كلمة "الكنيسة" 3. الصخرة التي بنيت عليها الكنيسة 4. المسيح ابن الله الحي 5. بناء الجماعة المذكور في متى 16 حقيقة مقبلة بالنسبة لزمان النطق بها بفم الرب 6. الاعتماد بالروح 7. لا وجود للكنيسة إلا بعد إرسال الروح القدس لغرض تكوين الوحدانية 8. تحليل القول "بالكنيسة الغير منظورة" 9. لا وجود للكنيسة إلا بعد موت المسيح 10 جماعة يهوه 11. مركز "الذين يخلصون" 12. ملاحظات انتقادية على (أع 9: 31) 13. قضية الأخ المذنب إلى أخيه 14. النعمة هي التي تتداخل في هذه القضية بدلاً من الناموس 15. الفكرة الخطأ عن حقيقة المحبة 16. ترتيب الجماعة بواسطة الروح القدس 17. كيف نميز – ليس من هم المسيحيون بل – أثمار الروح القدس 18. الروح القدس يحافظ على أمرين: مجد المسيح بالنسبة لشخصه الكريم وسيادته له المجد بالنسبة إلى مركزه العظيم 19. الجماعة لا تتأثر بالزمن ولا المكان 20. كنيسة كورنثوس الحديثة العهد 21. الحديث 22. كيفية استخدام الموهبة 23. ما هو معنى "التنبؤ" 24. ليكن كل شيء للبنيان 25. أنواع الألسنة الغير معروفة 26. استحالة الحصول على إعلان في هذا الزمن الحاضر 27. إتمام الوحي 28. حضور الروح القدس في الجماعة 29. العضو في كنيسة الله هو عضو فيها حيثما وجد 30. الفرق بين كنيسة ما وبين الكنيسة 31. رسائل التوصية 32. واجبنا ليس أن نكون كنيسة بل أن نلتصق بالتي أسسها الرب 33. يسوع في الوسط 34. أين كنت تجتمع سابقاً أيها القارئ؟ 35. كيف يستطيع الله أن يبارك حتى الروم الكاثوليك 36. ماذا يعمل الأمناء حينما يجتمعون على المبادئ الإلهية؟ 37. خطأ الذين لم يشعروا بقيمة الانفصال عن الخراب المحيط بنا 38. واجب المسيحي عندما تبتعد الجماعة عن كلمة الله 39. يجب أن نتصرف في حالة كهذه بتأن وانتظار شديد للرب 40. الخدمة 41. الرب هو الذي يدعو ويرسل ويراقب وليست الجماعة هي التي تعمل هذا 42. إرسال مبشرين من طرف البشر إنما هو اختلاس لحق الرب 43. مسألة فيلبس 44. بولس وأبلوس 45. بولس يذكر عدم رغبة أبلوس لزيارة كورنتوس ولا يعلق على الحادث 46. مسألة برنابا وشاول 47. جواز التعاون في الخدمة طالما لا توجد عبودية فيها 48. الخضوع للمرشدين 49. نظرة جامعة حول "الخدمة والجماعة" 50. خاتمة الخطاب.

أضف تعليق


قرأت لك

بين النعمة والأعمال

"لأنكم بالنعمة مخلصون، بالإيمان، وذلك ليس منكم. هو عطية الله. ليس من أعمال كيلا يفتخر أحد" (أفسس 2: 8و9). هل للأعمال دور في تكميل خلاصنا؟ وإن أخفقنا في القيام بأعمال صالحة كافية، فهل نخسر خلاصنا؟ هذه الأسئلة حيّرت الكثيرين والكتاب المقدس يقدم الجواب الشافي على هذ الطرح المهم:

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة