كنسيات

شعر - رحلة الكنيسة

القسم: رحلة الكنيسة.

من وحي رؤ 2، 3

وسط المنائـرِ يمشي سيدُنا الجليل

                                  وسيمشي حتى ينتهي الدربُ الطويل

تلك المنائر تحكي قصـةَ رحلةٍ

                                 بدأت، وتدوي الآن أجراسُ الوصول

فيها عروسٌ تبتغي لها مقصـداً

                                حيث العريسُ أعدَ منزلها الجميــل

إن طـال دربُها أو تعثَّر خطوها

                                حالاً يمد العونَ يهدي لها السبيــل

وإذا هوى الكتفُ وساعدُها اشتكى

                                حَملَ الشدائد عنها والحِملُ الثقيـل

إن حال كدُّ السـيرِ دون وفائها

                                ما كان قلبه عن محبـتها يحـــول

أضف تعليق


كود امني
تحديث

قرأت لك

رسالة من المسيح

تضاربت الرسائل من كثرتها في وسط المجتعات عبر كل العصور، فمنهم من كتب عن الحزن والألم ومنهم من كتب عن الغزل والفرح وهناك رسائل حاولت أن تكتب عن نفس الإنسان الداخلي وكانت مليئة بالضبابية وبعدم الوضوح، وبين كل هذه التباينات كانت رسالة السماء التي دونت في الكتاب المقدس بعهديه القديم والجديد تعبر عن تنفس الله المباشر في قلوب الجميع لكي ينقذهم من خطاياهم فكانت هذه الرسالة:

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة