تفاسير

مقدمة

القسم: رسائل يوحنا الثلاث.

الرسالتان الثانية والثالثة تعتبران ملحقين لرسالة يوحنا الرسول الأولى. ففي الرسالة الأولى نجد حقائق عظيمة وثمينة تميز بها يوحنا بصفة خاصة لاسيما المتعلقة بالمحبة والحق.

في الرسالة الأولى نجد الحقائق، وفي الرسالة الثانية والثالثة نجد التطبيق العملي لتلك الحقائق – الرسالة الثانية تحذر الأمناء من قبول الذين لا يأتون بتعليم المسيح – التعليم الخاص بشخصه – بلاهوته وناسوته الكامل.

أما الرسالة الثالثة فتشجع المؤمنين على قبول ومساعدة الذين يأتون بالتعليم الصحيح.

والرسالتان موضوعهما الحق الذي هو شخص الرب يسوع المسيح الذي قال عن نفسه "أنا هو الطريق والحق والحياة" (يو 14: 6). وقال عنه الرسول يوحنا "هذا هو الإله الحق (أي الله الحقيقي) والحياة الأبدية" (1 يو 5: 20).

وقد وردت كلمة الحق في الأربعة الأعداد الأولى من هذا الإصحاح وفي باقي الرسالة خمس مرات ووردت في الرسالة الثالثة الصغيرة أيضاً ست مرات، والحق غالٍ وثمين جداً. يقول سليمان الحكيم: "اقتن الحق ولأتبعه" (أم 23: 23).

أضف تعليق


كود امني
تحديث

قرأت لك

الشر والظلم والمعاناة، لماذا؟

بما ان الله محب وعادل وقادر على كل شيء، فلماذا نرى الظلم والدموع والشرّ، المعاناة والماَسي والحروب والفوضى؟ لماذا لا يمنع الله ذلك؟. أَلا  يدلّ على عدم وجوده؟ أو على انه غير محب؟. هل ترى الظلم والفوضى والمعاناة في النجوم والسماء في النبات والحيوان والطيور في الفلك والبحر؟ لا  طبعاً. لا نجد ذلك إلا عند البشر والناس.

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة