تفاسير

الفَصلُ الأوَّل القِسمُ التصحِيحِيّ من الرسالة

القسم: رسالتا كورنثوس الأولى والثانية.

مُشكِلة اللاأخلاقِيَّة في الكنيسة (الإصحاح الخامِس)

يبدو أنَّ رجُلاً في كنيسةِ كورنثُوس كانَ يُساكِنُ زوجَةَ أبيهِ، ورُغمَ أنَّ الكثيرينَ في الكنيسةِ عرفوا عن المُشكِلة، ولكنَّهُم لم يعمَلُوا شيئاً ليُصحِّحُوا تصرُّفات هذا الرجُل غير الأخلاقيَّة. فواجَهَ بُولُس المُؤمِنينَ بسببِ سُكوتِهم حِيالَ هذه الخطية في الإصحاح الخامِس، وعلَّمَهم صراحَةً بأن يفرُزُوا هذا الرجُل من عُضويَّةِ الكنيسة. وتُؤكِّدُ رسالةُ بُولُس الثانِية إلى أهلِ كُورنثُوس أنَّ المُؤمنين إتَّبَعوا تعليمات بُولُس بفرزِ هذا الرجُل، ممَّا جعلَ بُولُس يُعلِّمُهم مُجدَّداً أن يَعُوا ويقبَلُوا هذا الرجُل في شركةِ الكنيسة بعدَ توبَتِه (2كُو 2: 4- 8)

أضف تعليق


قرأت لك

وفي الختام

أذكر هذه القصة الرائعة "عندما انتشرت ضلالة أريوس، وعقد مجمع نيقية مكوناً من 318 عضواً للبحث في حقيقة تجسد المسيح، قام آريوس، وكان رجلاً لبقاً في حديثه ليقنع المجمع أن المسيح

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة