تفاسير

المُقدِّمَة "الخُلوَة المَسيحيَّة الأُولى"

القسم: الموعظة على الجبل.

(متَّى 4: 23- 5: 1)

كَثيرُونَ منَ الذين لا يَدَّعُونَ ولا حتَّى بأن يكُونُوا أتباعَ المسيح، يُوافِقُونَ بكلامِهِم على تعاليمِ يسُوع المسيح في "المَوعِظَة على الجَبَل." مُفَكِّرُونَ، سياسِيُّون، وشُعراءُ إستَشهَدُوا عبرَ الأجيال بمقاطِعَ من تعليمِ يسُوع، بِدُونِ أن يعرِفُوا بِحَقّ الشَّخصَ الذي ألقَى هذه العِظَة. ولَرُبَّما لا يُوجَدُ مقطَعٌ في الكتابِ المُقدَّس إقتُبِسَ منهُ بهذا المقدار، وبنفسِ الوقتِ الذي أُسِيءَ فهمُهُ بمقدارِ ما أُسيءَ فهمُ عظَةِ يسُوع التي نحنُ بِصَدَدِ دراسَتِها.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

قرأت لك

الخيال حقيقة

سأل رجل الدين صديقه الممثّل: "لماذا تجتذب انت هذا الجمهور الكثير وانا أكاد لا أجد مَن ألقي عليهم عظاتي؟. إن كلامك مجرّد خيال لا حقيقة، في حين ان كلامي حق ثابت لا يتغيّر". وكان جواب الممثّل في غاية البساطة وقال: "انا أقدّم الخيال كما لو كان حقيقة، وانت تقدّم الحق كما لو كان خيالاً!".

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة