تفاسير

الفَصلُ الثَّالِث "وصفَةٌ لِلقَلَق"

القسم: وصفات المسيح الجزء الثالث.

بإختِصار:

إذا أردتَ أن تُشَخِّصَ مصادِرَ قَلَقِكَ بِرُوحِ الصَّلاةِ أجِبْ على هذه الأسئلة الخمسة المُلَخَّصَة: ماذا تَفعَلُ طوالَ النَّهار (نشاطاتُكَ)؟ بِماذا تُفَكِّرُ طِوالَ النَّهار (مواقِفُكَ)؟ من أو ماذا تخدُمُ طوالَ النَّهار (ولاؤُكَ)؟ بماذا تهتَمُّ وتقلَقُ طوالَ النَّهار (هُمُومُكَ)؟ ماذا تُريدُ طِوالَ النَّهار (طُمُوحاتُكَ)؟

عندَها ستُصبِحُ حاضِراً لتَسمَعَ مُلَخَّصَ وصفَةِ يسُوع لقَلَقِ المُؤمن: "أطلُبُوا أَوَّلاً ملَكُوتَ اللهِ وبِرَّهُ؛ وكُلُّ تِلكَ الأشياء التي تقلَقُونَ حِيالَها طوالَ النَّهارِ، ستُعطَى لكُم من قِبَلِ أبيكُم السَّماوِيّ، الذي يعلَمُ أنَّكُم تحتاجُونَ لكُلِّ هذه الأشياء. (متَّى 6: 33- 34). إنَّ الجوهَرَ النَّقِيَّ لوَصفَةِ يسُوع هذه لقَلَقِ المُؤمن، مُعَبَّرٌ عنها بهاتَينِ الكَلِمَتَين: "اللهُ أوَّلاً!"

أضف تعليق


كود امني
تحديث

قرأت لك

أنت هو النصيب

"نصيبي الربّ قلت لحفظ كلامك" (مزمور 119-57). هل تفرح بلقاء أحد المشاهير في العالم؟ هل تحب أن تصادق الأذكياء من حولك؟ هل تود أن تكون رجلا مهمّا ولامعا؟ هل تبحث عن نصيبك؟ مهما بحثنا ومهما تعمّقنا ومهما جاهدنا لن نجد نصيبا لنا سوى من ارتضى أن يكون معلقا بين الأرض والسماء من أجلي ومن أجلك فهو النصيب الصالح الذي علينا أن:

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة