العائلة

الجنس قبل الزواج

القسم: الزواج السعيد ليس صدفة.

(3) إن ممارسة الجنس قبل الزواج هو تدنيس للوحدة التي قصدها الله بالزواج.

لقد رتب الله أن يكون الزواج هو وسيلة وحدة الزوجين مدى الحياة, والعلاقة الجنسية هي ختم هذه الوحدة "من أجل هذا يترك الرجل أباه وأمه ويلتصق بامرأته ويكون الاثنان جسداً واحداً. إذا ليس بعد اثنين بل جسد واحد" (مت 19: 5, 6).

والالتصاق المذكور في هذا النص هو "العلاقة الجنسية" وقد أوضح الرسول بولس هذا المعنى بكلماته "أم لستم تعلمون أن من التصق بزانية هو جسد واحد لأنه يقول يكون الاثنان جسداً واحداً" (1كو 6: 16).

قال الكاتب المعروف "لويس سميدس" في كتابه "المسيحيون والجنس" "إن ممارسة الجنس قبل الزواج شر, لأنه ينتهك قدسية الزواج وقصده الحقيقي, فعندما يمارس اثنان غير متزوجين العلاقة الجنسية فهما يشتركان في عمل يوحد بينهما. بغير وجود لعنصر القرار العلني بالوحدة الدائمة بينهما, إن وحدة الجسدين في التعريف الكتابي تعني الزواج .. والزواج الصحيح لا بد من إعلانه على الملأ أمام الله والناس".

إن العلاقة الجنسية بين زوجين هي عمل جسدي لكنه يشير إلى معنى روحي يظهر في كلمات بولس للزوجين في (أف 5: 22 - 33) .. وستجد بركة عظمى إذا قرأت الآن هذه الكلمات في موضعها.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

قرأت لك

نتائج كفارة المسيح

"ليس لأحد حبّ أعظم من هذا أن يضع أحد نفسه لأجل أحبائه" (يوحنا 13:15). تخيّل العالم من دون كفارة المسيح، لم ولن نجد حب أعظم من حب المسيح لنا الذي جعل نفسه وبإرادته ولكي ينقذنا فديّة، فكان محاميا رائعا إذ نجح في عملية الغفران فكانت نتائج الكفارة:

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة