الحياة المسيحية

الباحث عن الله

الباحث عن الله

مذكرات كتبها الفيلسوف المصري المشهور
نوسترداميس

الدكتور القس لبيب مشرقي

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

كتاب يروي قصة حياة نوسترداميس الباحث عن الله 40 سنه يجول كل الأديان والآلهة ابتداءً من الوثنيين بكل آلهتهم وصولاً الى اليهودية التي تعارف منها على الله عالماً انها محطة وليست نهاية المطاف مجسداً شخصيات كتاب المقدس كاتباًعن ملاقاته بها من موسى الى مريم المجدلية وبطرس الذين بشراه من الكتاب المقدس بالمسيح المقام معلناً إيمانه بالرب يسوع مخلصاً بعد أن ذكر جميع مفاهيم الكتاب المقدس وصولاً الى ثباته وتبشيره بإسم الرب يسوع مقدماً جسده للحرق على يد قيصر روما المطالب بالسجود له معلناً نفسه الهاً ولكن نوسترداميس أسلم للحرق مرنماً وسط النار معلناً إيمانه وسجوده لمخلصه الوحيد.

العنوان الزيارات
الفصل الرابع عشر: مع سيدتين 2189
الفصل الخامس عشر: سمعان بطرس 2140
الفصل السادس عشر: لقاء المسيح 2072
الباب الخامس: من جلجثة إلى المدينة - الفصل الأول: الاستعداد للرحلة 2119
الفصل الثاني: محطة الشحن والتجديد... والتوجيه 2055
الفصل الثالث: الغابات 2059
الفصل الرابع: الأرض الناعمة 2067
الفصل الخامس: طريق الوادي 2089
الفصل السادس: الرمال المائية 2099
الفصل السابع: الخاتمة 2021

قرأت لك

قيامة تتطلّب قرار جريء

القبر هو آخر طريق رحلة الإنسان في الجسد، فهناك يرقد ويبدأ بالذوبان مع تراب الأرض لكي يتم ما قيل بالكتاب "بعرق وجهك تأكل خبزا حتى تعود إلى الأرض التي أخذت منها. لأنك تراب وإلى تراب تعود" (تكوين 19:3). ولكن هذا الأمر لا ينطبق على المسيح الذي إذا ذهبت إلى قبره تجده فارغا، فالمسيح قام من الأموات وهو الآن حي جالس عن يمين الآب يشفع فينا، وقدم الكثبر من البراهين عن قيامته ومنها: