الحياة المسيحية

أقوال روحية مأثورة

القسم: أقوال روحية مأثورة.

فهرس المقال

نقدم لكم فيما يلي باقة متنوعة من الأقوال الروحية المأثورة، التي قالها أشخاص لهم وزنهم في المجتمع.

الرب قريب:

"الرب قريب" هذا هو الحق الذي يجب ان نضعه امامنا دائما فيؤثر على حياتنا العملية فيقدسها ويطهرها ايضا.

التحالف مع نظام العالم الفاسد يمنع غلبتنا للعالم الحاضر والشرير.

ان جمال هذا العالم مثل زخارف جميلة مرسومة على قطعة ثلج. متى ذاب الثلج زالت زخارفه.

ان الجسد يقول عنا: "انا اخدعهم". فيقول العالم: "وانا ادنسهم". فينضم اليهما الشيطان قائلا:"اما انا فاهلكهم". عندئذٍ يتصدى لهم الرب قائلا:" ولكنني قادر ان احفظهم منكم جميعا فقط اذا اتكلوا عليّ".

التعليقات   
#1 هاجر 2013-03-27 11:27
عفوا بس الإنسان خلق لعبادة الله
لذا يجب الصلاة في كل وقت وفي أي حال
ليس للشدة ولا فقط في وقت الحاجة
فالصلاة واجبة
ودين الإسلام يحترم جميع الديانات
ولكن نحن الغالبون
+2 #2 كريم 2013-03-29 12:47
الصديق العزيزة هاجر : نعم يجب على الإنسان ان يكون دائما على تواصل مع الله من خلال الصلاة لكي يأخذ الطعام الروحي اليومي منه , ولكنك انهيت الرسالة بانكم الغالبون , الغالب يا صديقتي هو الذي يربح خلاص نفسه من خلال ربنا وفادينا يسوع المسيح فالذي يعرف نفسه انه شخص خاطىء ويحتاج لنعمة المسيح وياتي بالتوبة والإيمان هو الذي يغلب لأن المسيح سوف يعطيه الخلاص الكامل والمنجز على الصليب لهذا قال المسيح لنا " قد كلمتكم بهذا ليكون لكم في سلام. في العالم سيكون لكم ضيق. ولكن ثقوا. أنا قد غلبت العالم " ( يوحنا 23:17 ) .
#3 ishaq 2014-02-12 20:00
الاسلام هو الحل الوحيد لكل الاديان
المسيح لم يصلب ؟؟
العدو الاساسي لكم هم اليهود اللذين حاولوا ان يصلبوه ولكن الله في علاه رفعه اليه لان المسيح نبي مكرم عند الله
#4 كريم 2014-02-13 09:39
حضرة الزائر العزيز اسحق : هل يمكن ان تشرح لي كيف ان الإسلام قد اوجد الحل للخطية , واما بالنسبة للصليب الذي هو قضية حتمية من اجل الخطية فلولا صلب المسيح لكنا بعد اموات بالذنوب والخطايا والمسيح نفسه هو الذي صلب ولم يكن احد غيره على الصليب وكما ينبأ اشعياء عن الموضوع قبل تجسد المسيح 750 عام " لكن احزاننا حملها وأوجاعنا تحملها ونحن حسبناه مصابا مضروبا من الله ومذلولا " إشعياء 4"53 ولكي تعرف المزيد عن هذا الموضوع ارجو ان تدخل الى هذا الرابط الذي يتحدث بعمق عن قضية الصليب : http://www.alnour.com/christ/crucified.html
#5 moana 2014-08-18 20:49
موقع رائع جدا وفيه معلومات روحيه رائعه ربنا يقويكم ويبارك خدمتكم والى اﻷمام
#6 ق. يعقوب قمر 2016-08-23 15:10
نكونُ أقوياء حينَ نجلُس مُصَلّين عِندَ قدمي المَسيح. فإنْ كُنتَ تُعاني كثيرآ مِنَ الضّعف, فإعلَمْ أنّك لا تَجلُس في المَكانِ الصّحيح, ومعَ الشّخصِ الصّحيح..
#7 رانسي رنيم 2016-09-12 05:34
اخ هاجر اله هذا الدهر له سلطان ان يغلب وقت قليل بارهاب اولاد الرب ولو امكن ان يضلهم ايضا لكن الهنا الحي الذي سحق راس الحية قد غلب في الماضي والحاضر وحتما في المستقبل الهنا حي ثقوا اني قد غلبت العالم †
#8 يوسف عيد 2018-12-22 19:47
موقع جميل جدا ربنا يبارككم انا من زمان كان نفسى فى موقع زى كدة
أضف تعليق


مقالات مشابهة

قرأت لك

شفقة تدمّر

احتفظت بشرنقة مدة كبيرة. وما لفت نظري كانت الثغرة التي خرجت منها الفراشة الكبيرة الحجم. رأيت الفراشة تجاهد بصبر كثير للخروج من هذا الضغط الذي تعانيه وعلمت فيما بعد ان هذا الضغط انما يقوي جناحيها ويجعلها قادرة على الطيران. وظننت اني أشفق عليها اكثر من خالقها. وحدثتني نفسي ان أمدّ لها يد المساعدة فجئت بمقص حاد صغير وقمت بتوسيع فوهة الثغرة فخرجت الفراشة بسهولة وقد تورّم جسمها. كان شكلها بديعاً وانتظرت ان تطير ولكن عبثاً، فجناحاها لم يكتملا بعد. شفقتي دمرتها اذ بقيت واقفة امامي لا تقدر على مغادرة مكانها. كثيراً ما تسبّب محاولتنا للمساعدة أذىً للآخرين في ضيقهم.