الحياة المسيحية

النعمة

القسم: تفاح من ذهب الجزء الثاني.

أمامك أحد اختيارين: إما النعمة

                   وإما النقمة

*     *     *

نعمة الله تحوّل الشوكة إلى شركة

                   واللطمة إلى لثمة

                   (2كو12: 7- 10)

*     *     *

ما أعظم نعمة الله!

          فهي تبحث عن الإنسان المفقود

          وتقدم له أفضل الوعود

          وتستر عريه بالجلود

          وتبعده عن الخطر الموجود

                             (تك3)

أضف تعليق


قرأت لك

هل تعرفت عليه؟

"بسمع الأذن قد سمعت عنك والآن رأتك عيني. لذلك أرفض وأندم في التراب والرّماد" (أيوب 5:42). جميعنا عندما نسأل عن معرفة الله يكون الجواب الفوري أكيد أعرفه جيدا، ولكن إذا فكرت بعمق بهذا الطرح ستجد نفسك مخطأ تماما فمعرفة الله الحقيقية تحتاج إلى تحد كبير من الإنسان وإلى الإنسحاق الكامل وإلى تواضع رهيب للدخول إلى عمق العلاقة الصحيحة والسليمة مع الله لكي تبدأ في معرفته خطوة بعد الأخرى وهذا يتطلب جدّية في البحث ووضوح في الطريق لكي تقول كما قال أيوب الآن عرفتك يا رب.