كنسيات

في المسيح، الكل لك

القسم: مئة قصة وعبرة.

عملت فتاة خادمة لدى أحد الأغنياء الذي توفيت زوجته، وكان ذا أملاك كثيرة، وذات يوم توفّي الرجل وأتت السلطة وامتلكت كل ما كان له، وبينما هم يفحصون بيت الرجل والفتاة تنظر، وقعت احدى الصور على الارض فأعطوها هدية للفتاة فأخدتها وذهبت تبحث عن مستقبلها. وبينما تتفحّص الصورة متذكّرة سيدها، اذا بها ترى وصية مكتوبة على الصورة: "كل الأملاك للفتاة!".
التعليقات   
#1 Raghda elwan 2018-07-18 20:58
رائع جدا
#2 كريم 2018-07-19 07:25
اختي العزيزة اهلا وسهلا بك على موقعنا اذا كان لديك اي سؤال او ايضاح فأنت مرحب بك في أي وقت.
أضف تعليق


قرأت لك

بين الدمعة والإبتسامة

حينما تنظر إلى ذلك البحر البعيد تجده يختزن كل مشاعرك وأحاسيسك التي تخالج نفسك في معارك هذه الدنيا المليئة بالأفراح حينا وبالحزن حينا آخر وكأنه يقول لك أن الحياة هي دمعة وابتسامة.