كنسيات

صنعه واشتراه

القسم: مئة قصة وعبرة.

صنع ولد قارباً وأخذ يلعب به في البحيرة فغرق القارب! حزن الولد، وذات يوم وجد قاربه معروضاً في دكان، فطلبه من البائع لكنه رفض الا اذا دفع ثمنه. فاشتغل الولد حتى وفّر ثمنه واشتراه. وما ان أمسك به حتى ضمه الى صدره باعتزاز وقال: "يا قاربي العزيز، انت لي مرّتان، مرة لأني صنعتك ومرة لأني اشتريتك".
أضف تعليق


قرأت لك

شمس البر

"وتغيرت هيئته قداّمهم وأضاء وجهه كالشمس وصارت هيئته بيضاء كالنور" (متى 2:17). صعد بطرس ويعقوب ويوحنا مع المسيح إلى جبل عال منفردين، المكان مليئ بالهدوء والرهبة، والهواء العليل والنسيم الخفيف الناعم يدخل إلى داخل القلوب من دون إذن من أحد، وفي تلك اللحظات الحميمة تغيرت هيئة المسيح وأصبح وجهه كالشمس، كيف لا وهو شمس البر فمنه يخرج نور الحق لكي يخرق القلوب الخاطئة فيحطم أصل الخطية، كيف لا وهو الذي جعل الشمس تقف بنورها الباهر لكي تضيء للجميع، كيف لا وهو رئيس الحياة ونبع كل الخيرات.