كنسيات

التوبة

القسم: حقائق الإيمان الأساسية.

التوبة هي الاقتناع القلبي العميق بشناعة الخطية ومرارتها وهول عقوبتها. ويقترن هذا الاقتناع بالندم والحزن العميق والإقرار أمام الله بالذنب واستحقاق العذاب الأبدي بعدل، مع كراهة الخطية والرغبة الصادقة في التخلص منها والشوق إلى المعيشة في خوف الله وطاعته، مع الاعتراف بعجز الإنسان الكامل عن ذلك. ولذلك تقترن التوبة الصحيحة بالالتجاء إلى رحمة الله في المسيح والإيمان القلبي بنعمته وقوته للخلاص على أساس عمل المسيح على الصليب. وإن لم تُقترن التوبة بالإيمان فإنها تقود إلى اليأس القاتل.

والتوبة ليست هي أساس الغفران ولكنها الخطوة الأولى في طريق الرجوع إلى الله. وهي خطوة ضرورية أمر بها الرب يسوع قائلاً "توبوا وآمنوا بالإنجيل" (مر 1: 15) ولا يزال الله يأمر جميع الناس في كل مكان أن يتوبوا (أع 17: 30).

أضف تعليق


قرأت لك

الحية القديمة

"فطرح التنّين العظيم الحية القديمة المدعو إبليس والشيطان الذي يضلّ العالم كلّه طرح إلى الأرض وطرحت معه ملائكته" (رؤيا 9:12). بما أن الشيطان ماكر وذكي جدا، فهو قادر أن يبتدع طرقا وأنواعا متعدّدة لممارسة نشاطه التضليلي والعدائي والقتال. فهو تارة يتصرف كحيوان مفترس وطورا يظهر كملاك نور، وذلك حسبما تقتضي المعركة ضد النفوس التي يحاربها، أما نشاطات الشيطان العدائية فهي موجهة في كل اتجاه، ضد الله والمسيح والأمم وغير المؤمنين والمؤمنين على السواء، ومن أعماله الإحتيالية: