كنسيات

سكنى الروح القدس ومعموديته والإمتلاء به

القسم: حقائق الإيمان الأساسية.

والامتلاء بالروح القدس

كل مؤمن حقيقي يسكن فيه الروح القدس كختم على صحة إيمانه، وكعربون لميراثه الأبدي إلى يوم فداء جسده وصيرورته على صورة جسد مجد المسيح.

وكل مؤمن هو معتمد بالروح القدس "لأننا جميعاً بروح واحد أيضاً اعتمدنا إلى جسد واحد" (1 كو 12: 13). وذلك تحقيقاً لوعد الرب لتلاميذه "وأما أنتم فستتعمدون بالروح القدس ليس بعد هذه الأيام بكثير" (أع 1: 5) أي في يوم الخمسين. وليست معمودية الروح القدس هي لبعض المؤمنين كاختبار ثان مميز بعلامة معينة، بل كل عضو في جسد المسيح قد نال معمودية الروح بسكناه في داخله وضمه إلى جسد المسيح.

أما الامتلاء بالروح القدس فهو حالة روحية يجب أن يسعى للوصول إليها كل مؤمن حقيقي إذ يتجرد من إرادته الذاتية ويخضع تماماً لعمل الروح القدس فيه وقيادته له. ويشهد الكتاب المقدس عن بعض المؤمنين المكرسين أنهم كانوا "مملوءين من الروح القدس" (أع 6: 3، 5). كما يحرض جميع المؤمنين قائلاً "امتلئوا بالروح" (أف 5: 18).

أضف تعليق


قرأت لك

الفصل الثالث عشر: شهود يهوه والدم

لا يسعني أن أختم "الرد على شهود يهوه" من دون أن أحدد موقف المسيحية من تعليمهم الغريب الذي ينادي بالامتناع عن نقل الدم إلى جسم إنسان بغية إنقاذه من إصابة تعرّض لها، مهما كان لذلك من عواقب على الحياة.

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة
  • تطبيق تأملات يومية
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون