واجبات المؤمنين نحو الهيئات الحاكمة

السلطات الكائنة هي مرتبة من الله حتى أن من يقاومها يقاوم ترتيب الله ويأخذ لنفسه دينونة (رو 13: 1، 2) والحاكم هو خادم الله للصلاح ليمدح من يعمل الصلاح وينتقم ممن يفعل الشر (رو 13 :4، 5) والمؤمنون تحت التزام أن يخضعوا للسلطات الحاكمة وأن يكرمونهم لأجل الضمير وإطاعة لكلمة الله. والمؤمن مواطن صالح يدفع ما عليه من ضرائب ومستحقات بكل أمانة تنفيذاً لأمر الرب "أعطوا ما لقيصر لقيصر وما لله لله" (مت 22: 21) ولا يجوز للمؤمن أن يطعن في أحد (تي 3: 2) وليس ذلك فقط بل من واجبات المؤمنين أن يقيموا صلوات "لأجل الملوك وجميع الذين هم في منصب لكي نقضي حياة مطمئنة هادئة في كل تقوى ووقار" (1 تي 2: 2).

على أن طاعة المؤمن وخضوعه للسلطات الحاكمة يكون في حدود الطاعة لله لأنه "ينبغي أن يطاع الله أكثر من الناس" (أع 5: 29).

  • عدد الزيارات: 2962
أضف تعليق


إشترك في المراسلات

تابعونا



لا يسمح أن يعاد طبع أي من منشورات هذا الموقع لغاية البيع - أو نشر بأي شكل مواد هذا الموقع على شبكة الإنترنت دون موافقة مسبقة من الخدمة العربية للكرازة بالإنجيل
الرجاء باسم المسيح التقيّد بهذه التعليمات والتقيد بها -- للمزيد من المعلومات
© Kalimat Alhayat a ministry of Arabic Bible Outreach Ministry - All rights reserved
تطبيق كلمة الحياة
Get it on Google Play
إلى فوق