كنسيات

هوامش المحاضرة الأولى

القسم: محاضرات في كنيسة الله.

1) إنني لا أريد أن أدخل في التفاصيل بل كل غرضي أن أجيء على الفكرة العامة للمعاملات الإلهية إيضاحاً لموضوعي.

2) ليلاحظ القارئ أن الفصح وعبور البحر الأحمر رمزان للفداء فالأول يرمز إلى سفك دم المسيح، والثاني إلى موته وقيامته. وبهذين الأمرين تم الفداء المرموز بفداء إسرائيل.

3) ولا أتكلم هنا عن قيمته على فرض وجوده في ذلك التدبير.

أضف تعليق


قرأت لك

حجلة تحضن، ما لم تبض!

"حجلة تحضن ما لم تبض... محصّل الغنى بغير حق. في نصف ايامه يتركه وفي آخرته يكون احمق" (ارميا 17: 11) في هذه الاية، يقول الوحي المقدس ان حجلة تحضن ما لم تبض، ستخسر في النهاية.... والحجلة هي طير يشبه الحمام، لكنه اكبر قليلا.. وهو طير اتكالي وكسول... وهنا يتحدث الوحي عن الحجلة التي تحضن وتتمتع وتلتذ ببيض لم تبضه، وبفراخ لم تلدها.. وهذه صورة دقيقة للبشر الذين يجمعون ما تعبه الاخرون، ويتمتعون بما جمعه الاخرون، ويحضنون ما لاخرين ويتصرفون وكأنه لهم...