كنسيات

تذليل الصعوبات

القسم: كيف تكون قائداً جديراً.

لا تكون السماء صافية دائماً. واليوم الغائم العاصف هو جزء من الحياة تماماً كاليوم الصافي. وهذا الواقع قد يوقع القائد في مأزق أحياناً. فهو يقوم بخدمة الرب. ويعمل من كل قلبه بموجب إرادة الله. وفي غضون كل ذلك، يجد نفسه محاطاً بالصعوبات والأزمات والمشاكل.

أما الصعوبات فإنها تواجه القادة دائماً، وهي على نوعين: مشاكل مع الفرقة، ومشاكل في حياتهم الشخصية.

أضف تعليق


قرأت لك

ثلاثة أسئلة

قال الطالب لأحد المبشرين بعد خدمة تبشيرية: "أريد أن أسأل الله ثلاثة أسئلة. أولا: "لماذا سمح بولادتي، ثانيا: لماذا جعلني خاطئاً، ثالثا: لماذا يريد ان يدينني؟". فقال المبشّر "أولاً، سمح الله بولادتك ليعطيك فرصة الخلاص والحياة الابدية معه، ثانيا: الله لم يخلقك خاطئاً بل الخطية دخلت الى العالم بواسطة الشيطان، ثالثاً: الله لا يريد ان تهلك بسبب خطاياك لأنه يحبّك وأعد طريقاً لخلاصك اذا آمنت وقبلت المسيح". فتأثّر الطالب واعترف بخطاياه وقبِلَ المخلّص.

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة