كنسيات

محبة الله

القسم: طريق الرب إلهنا.

ليس من السهل أن نحدد دافعا واحدا أو هدفا واحدا لعملنا في حقل الرب و لكن ما لا يختلف عليه اثنين هو ضرورة محبة الله التي يجب أن تسبق كل دافع، و بولس يقول " لأن محبة المسيح تحصرنا" (2 كورنثوس 5، 14) لقد أعطى الله بولس موهبة القيادة، و السلطة، والعلم، و النبوغ و لكن محبة المسيح التي كانت وراء هذه جميعها جعلت منه ذلك الرائد و المبشر الشجاع، الذي تنقل من بلد إلى آخر محتملا المصاعب و الاضطهاد، و الآلام، وحتى الغرق في سبيل محبة الله. قد نعترف بأننا نحب الله، و ابنه يسوع المسيح، و لكن ما لم يكن حنان المسيح في قلوبنا، حنانه على الآخرين، فمحبتنا إذن غير صادقة.

أضف تعليق


قرأت لك

الفصل الرابع: شخصية الروح القدس

إنّ مفهوم شهود يهوه لشخصية الروح القدس يختلف تماماً عن مفهوم المسيحيين له. وكما جرّدوا ابن الله في أذهانهم من مجده وجلاله وأنزلوه إلى مستوى الملائكة والبشر، هكذا فعلوا بالروح القدس الذي هو واحد مع الآب والابن في الجوهر.