كنسيات

الدرس الأول: كيف أُصبح ابناً لله

القسم: مرشد المتابعة للنمو الروحي.

المتابعة الأساسية 

يأتي بنا الخلاص الى علاقة شخصية مع الله. وكما أننا نصبح جزءاً في عائلة أرضية بواسطة الولادة فيها، هكذا أيضاً نصبح
في عائلة الله بواسطة الولادة الروحية، أو الولادة الجديدة. عندئذٍ نستطيع حقاً أن ندعو الله أبانا.

1. ماذا قال يسوع للرجل المتديّن؟ (يوحنا 3:3)

يستعمل الله شيئين لكي يأتي بنا الى الولادة الجديدة: أ) كلمة الله، (بطرس 23:1) ب) الروح القدس، (تيطس 5:3). لقد كتب الرسول بولس للمؤمنين في كورنتوس عن رسالة كان قد وعظهم بها، وقد أتت بهم الى الخلاص، أسمها الإنجيل، أي الأخبار السارة (1كورنتوس 1:15-4). والأعداد الثالث والرابع من هذا المقطع تعطينا أل أ ب ت للأخبار السارة أي الإنجيل.

المسيح مات من أجل خطايانا. ب- وانه دُفن. ت- وأنه قام ثانية.

2. ما الذي آمن به أهل كورنتوس وقبلوه لكي يخلصوا؟ (1كورنتوس 1:15-2).

أكتب/ي كل نقطة من النقاط الثلاثة لهذه الرسالة.

3. ما هو حال كل شخص على وجه الأرض؟ (رومية 23:3).

4. ما هو الشيء الوحيد الذي يدفع دين الخطيئة؟ (رومية 23:6؛ حزقيال 20:18)

5. ماذا عمل المسيح لكي يدفع فدائنا (ليفدينا)؟ (1بطرس 24:2).

 

المتابعة الأساسية    متابعة الدرس الأول

إن الشخص المركزي في الإنجيل هو الرب يسوع المسيح، لذلك فالأيمان يرتكز عليه.

من هو يسوع المسيح؟ (يوحنا 1:1 و14)

ماذا يجب على الشخص أن يفعل ليصبح أبناً لله؟ (يوحنا 12:1)

ماذا يجب أن يرافق الأيمان بالمسيح؟ (أعمال 19:3)

ما هي الحالة الحقيقية لشخص عنده ابن الله؟ (1يوحنا 12:5)

اسأل نفسك الأسئلة التالية:

· متى سمعت وآمنت برسالة الإنجيل، وبالتالي خُتمت بالروح القدس؟ (افسس 13:1).

· بأية طريقة كنت قد تُبت عن خطاياك؟ (لوقا 3:13) ومن ثم اعترفت بيسوع المسيح كربّك ومخلصك؟ (رومية 9:10)

· بأية طريقة تُظهر حياتك تغييراً أكيداً منذ قبلت المسيح؟ (1تسالونيكي 9:1).

استذكر:

رومية 9:10 "لأنك إن اعترفت بفمك بالرب يسوع وآمنت بقلبك أن الله أقامه من الأموات خلُصت".

أضف تعليق


قرأت لك

غني لكن غبي

تورّط شاب من أسرة غنية في ديون كثيرة بسبب عيشته المستهترة وأخيراً اضطر ان يبوح بحالته المالية لوالده الذي وبّخه على حياة الاستهتار. وقال له أخبرني بكل ديونك لأسدّدها، ولا تعود الى ذلك مستقبلاً. لكن الشاب خجل ان يخبر والده بكل الديون، فعرّفه عن بعضها وأخفى البعض الذي كان يسبّب له الاحراج. فظلّت دون سداد لكن الدائنين هددوه بابلاغ والده وزادوا الضغط عليه. ولما يئس الشاب انتحر وأنهى حياته. فوقف الوالد بجواره في أسى يقول "لماذا لم تكن لك الثقة الكاملة فيّ، فتعترف بكل ديونك لي". الرب مستعد ان يغفر لك جميع ذنوبك، أخبره بها كلّها !.

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة