تفاسير

تقديم الرسالة

القسم: الرسالة إلى أهل فيلبي.

تاريخ كتابة الرسالة:

من الواضح أنها كُتبت من روما (ص1:13, 4: 22), وربما كان قرب نهاية السنتين اللتين قضاهما الرسول في روما (أع 28: 30و31). ويفترض الشراح أن هذه الرسالة هي آخر الرسائل المسماة رسائل السجن, فالثلاثة الأول كتبت عام 60م, أما فيلبي فربما كُتبت في أواخر عام 61م.

نصلي أن يبارك الرب هذه التأملات لفائدة القارئ العزيز, وأن يتعلم القديسون الاختبارات المسيحية الصحيحة لا من الوجهة الفردية فحسب, بل لإدراك وحدتهم معاً ككنيسة اللّه الواحدة على الأرض. فهذا هو غرض سكنى روح اللّه في الكنيسة وأيضاً سكناه في المؤمن الفرد.

أضف تعليق


قرأت لك

المغفرة قوة وبطولة!

انا اخطئُ وانتَ تخطئُ
والربُّ يصفحُ ويغفر
وما زالَ الربُّ على كليْنا يُمطِر
وانا وانتَ، علامَ نستكبِر؟!
علامَ في اخطاءِ الغيْرِ، نُبحِر؟!

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة
  • تطبيق تأملات يومية
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون