تفاسير

تقديم الرسالة

القسم: الرسالة إلى أهل فيلبي.

فهرس المقال

تاريخ كتابة الرسالة:

من الواضح أنها كُتبت من روما (ص1:13, 4: 22), وربما كان قرب نهاية السنتين اللتين قضاهما الرسول في روما (أع 28: 30و31). ويفترض الشراح أن هذه الرسالة هي آخر الرسائل المسماة رسائل السجن, فالثلاثة الأول كتبت عام 60م, أما فيلبي فربما كُتبت في أواخر عام 61م.

نصلي أن يبارك الرب هذه التأملات لفائدة القارئ العزيز, وأن يتعلم القديسون الاختبارات المسيحية الصحيحة لا من الوجهة الفردية فحسب, بل لإدراك وحدتهم معاً ككنيسة اللّه الواحدة على الأرض. فهذا هو غرض سكنى روح اللّه في الكنيسة وأيضاً سكناه في المؤمن الفرد.

أضف تعليق


قرأت لك

إلى أمي

"أكرم أباك وأمك. التي هي أول وصيّة بوعد" (أفسس 2:6). من فوق من السماء جاءت هذه الوصية أن نحبك يا أمي ونكرمك من أجل ما تقدّمين لنا من رعاية، فأنت الحاملة لواء المسيح في حياتك، تعلميننا مهابة الله الحي وتدربيننا على أن تكون كلمة الله هي دستورنا ومصدر إيماننا وتشجعيننا دوما على المضي في حياة البر والقداسة.