تفاسير

مقدمة عامة

القسم: إنجيل يوحنا.

هذه هي بشارة الرموز والمجازات:

إن كلماتها يونانية, مصوغة في قالب عبري. وترتيب حوادثها يتمشى مع النظام الثلاثي والسباعي كما في الأدب العبري:

ذهب المسيح إلى الجليل 3 مرات في الجليل أجرى 3 معجزات

وذهب الى اليهودية 3 مرات وفي أورشليم أجرى 3 معجزات

وقضى ثلاث ساعات مضاعفة - 6 ساعات - في النواحي المجاورة لمكان خدمة يوحنا المعمدان.

وقصة لعازر- مرضه, وموته, وقيامته - استغرقت 3 أيام, وسجل يوحنا ثلاثاً من كلمات المسيح على الصليب, وفي يوحنا ظهر المسيح 3 مرات لتلاميذه بعد القيامة, و7 مرات مضاعفة - 14 مرة - قال المسيح عن نفسه "أنا هو".

بعض الكلمات المميزة لبشارة يوحنا

ذكرت كلمة "نور" 23مرة

ذكرت كلمة "مجد" ومشتقاتها 42 مرة

ذكرت كلمة "ظلمة" 9 مرات

ذكرت كلمة "محبة" ومشتقاتها 18 مرة

ذكرت كلمة "العالم" 78 مرة و15 مرة في سائر البشائر

ذكرت كلمة "جسد" 8 مرات

ذكرت كلمة "الحياة الأبدية" 15 مرة

ذكرت كلمة "أعمال" 23 مرة

ذكرت كلمة "ثبوت" 18 مرة

ذكرت كلمة "الظهور" 8 مرات

ذكرت كلمة "الدينونة" ومشتقاتها 30 مرة

ذكرت كلمة"يؤمن" ومشتقاتها 98مرة و"مرتين" في سائر البشائر

ذكرت كلمة "اليوم الأخير" 7 مرات

ذكرت كلمة "شاهد" ومشتقاتها 37 مرة

ذكرت كلمة "يعرف" 55 مرة

ذكرت كلمة "اسم" 25 مرة

ذكرت كلمة "علامات" 17 مرة

مفتاح هذه "البشارة" متضمن في كلمتين: "الشهادة"، "الإيمان" وإليك البيان:

"الشهادة" "الإيمان"

بذار الإيمان

شهادة يوحنا المعمدان بذار عدم الأيمان

نمو الإيمان

شهادة معجزات المسيح نمو عدم الإيمان

شهادة الآب سر الإيمان

سر عدم الإيمان

شهادة الكتب المقدسة ثمار الإيمان

ثمار عدم الإيمان

شهادة المسيح نفسه أهمية الإيمان

دينونة عدم الإيمان

شهادة أفراد مختلفين

شهادة الروح القدس وقت الإيمان

موضوع الإيمان

العبارات المتشابهة

في بشارة يوحنا وفي رسائله

بشارة يوحنا رسائل يوحنا

يوحنا3: 11 متشابهة مع 1 يو1:1-3

يوحنا4: 24 متشابهة مع 1 يو20:5

يوحنا5: 32 متشابهة مع 1يو5: 9

يوحنا5: 24 متشابهة مع1يو3: 14

يوحنا5: 38 متشابهة مع1يو2: 14

يوحنا8: 46 متشابهة مع1يو3: 5

يوحنا8: 47 متشابهة مع1يو4: 6

يوحنا 10: 15 متشابهة مع 1يو3: 16

يوحنا12: 35 متشابهة مع 1يو12: 11

يوحنا13: 34 متشابهة مع 1يو3: 23

يوحنا6: 56 متشابهة مع 1يو4: 15

يوحنا6: 69 متشابهة مع 1يو4: 16

يوحنا8:29 متشابهة مع 1يو3: 22

يوحنا8: 44 متشابهة مع 1يو3: 8

يوحنا8: 46 متشابهة مع 1يو3: 5

يوحنا15: 10 متشابهة مع1يو4: 16

يوحنا15: 18 متشابهة مع 1يو3: 13

يوحنا16: 24 متشابهة مع 1يو 1: 4 و2يو 12

يوحنا16: 33 متشابهة مع 1يو5: 4

وإليك مقابلة بين بعض الكلمات

في بشارة يوحنا في رسائل يوحنا

"البدء" يوحنا1: 1 = "البدء" 1 يو1: 1

"كان عند" يوحنا1: 1 = "كانت عند" 1يو1: 2

"كان الكلمة الله" يوحنا1: 1 = "هذا هو الاله" 1يو5: 20

"النور الحقيقي" يو1: 5 = "النور الحقيقي"1يو2: 8

"أعطاهم" سلطاناً أن يصيروا = "أعطانا الأب حتى ندعى

أولاد الله" يو: 12 أولاد الله" 1يو3: 1

"المؤمنون باسمه" يو1: 13 = "المؤمنين باسم ابن الله" 1يو5: 13

"الذين ولدوا…من الله" يو1: 13 = "ولد من الله" 1يو5: 1

"الكلمة صار جسداً" يو1: 14 = " المسيح جاء في الجسد" 1يو4: 2

"رأينا مجده" 1يو1: 14 = "رأيناه" 1يو1: 1

"فجاء يسوع أيضاً" يو4: 46 = "ابن الله قد جاء" 1يو5: 20

الآيات المقتبسة من العهد القديم في بشارة يوحنا:

(1) ما ورد منها في سياق كلام يوحنا البشير:

ما ورد في البشارة ما جاء في العهد القديم ما ورد في البشارة ما جاء في العهد القديم
يوحنا2: 17 مقتبسة من مز69: 9 يوحنا19: 24 مقتبسة من مز 22: 18

يوحنا12: 14و15 مقتبسة من زكريا9: 9 يوحنا19: 36 مقتبسة من خر12: 46

يوحنا12: 38 مقتبسة من اشعياء53: 1 يوحنا19: 37 مقتبسة من زكريا12: 10

يوحنا12: 40 مقتبسة من مزمور22: 18

لفيلبس: "من أين نبتاع خبزاً ليأكل هؤلاء" (6: 5 و7)، وكلام اليونانيين لفيلبس: "ياسيد نريد أن نرى يسوع" ثم ذهاب فيلبس وكلامه مع اندرا وس ثم كلام اندراوس وفيلبس ليسوع, (12: 21و22).

وذكر سؤال توما: "لسنا نعلم أين تذهب. فكيف نقدر أن نعرف الطريق" (14: 5)

وسؤال يهوذا ليس الأسخريوطي: "ماذا حدث حتى أنك مزمع أن تظهر ذاتك لنا وليس للعالم" (14: 22)، وأسئلة التلميذ الذي كان يسوع يحبه: (13: 23-25و21: 20).

أما تدقيقه في ذكر الأزمنة بالتفصيل، فيظهر من ذكره الأسبوع الأول في خدمة المسيح على الأرض (1: 29و35و43و2: 1) والأسبوع الأخير (12: 1 و12 و13: 1 و19: 31 و20: 1)

وأسبوع القيامة (20: 26) والتدقيق في حساب الأيام المتعلقة بحادثة لعازر (11: 6و17و39)، وتدقيقه في ذكر الساعة بالذات (1: 39 و3: 2 و4: 52 و6: 16 و13: 30 و18: 28 و19: 14 و20: 1 و21: 4).

وتدقيقه في ذكر الأعداد يظهر من:

ذكره تلميذي يوحنا (1: 35)، وقوله "مئتي زراع" (21: 8) "مئة وثلاثاً وخمسين سمكة" (21: 11)، "ستة اجران" (2: 6)، "أربعة جنود" (19: 23).

وتظهر دقة وصفه للحوادث من قوله عن يهوذا: "لما خرج كان ليلاً" (13: 23) وقوله عن رائحة الطيب أنها: "ملأت البيت"، ووصفه قميص المسيح أنه: " كان منسوجاً كله بغير خياطة" (19: 23) وذكره المنديل الذي وجد في قبر المسيح (20: 7).

4- هذا الكاتب، اليهودي، الفلسطيني، الشاهد العيان، هو أحد تلاميذ المسيح.

لأنه ملم إلماماً تاماً بدعوة المسيح للتلاميذ الأولين، ولأنه ذكر أن القيامة ثبتت أيمان التلاميذ، وعمقت الفرح في قلوبهم (20: 22)، ولأنه سجل الحوار الذي دار بين التلاميذ أنفسهم في حادثة سوخار (4: 33)، ودون ما قالوه بمناسبة خطاب المسيح الوداعي (16: 17 و20: 25 و21: 3 و7) ولأنه عرف المكان الذي لجأ إليه المسيح وتلاميذه "إلى الكورة القريبة من البرية إلى مدينة يقال لها افرايم" (11: 54)، ولأنه عرف الأفكار المغلوطة التي كان يفكر بها التلاميذ أولاً ثم أصلحها لهم المسيح فيما بعد. مثال ذلك: قول المسيح عن هيكل جسده (2: 21و22)، وعن نوم لعازر (11: 11- 13)، وعدم فهمهم كلام المسيح ليهوذا الأسخريوطي (13: 28) وعدم معرفة التلاميذ لشخص المسيح بعد القيامة (21: 4) ووصفه الدقيق لتأثرات المسيح مما يدل على أنه كان على مقربة منه، فحدثنا عن"انزعاج المسيح بالروح" (11: 33 و13: 21).

5- هذا الرسول اليهودي، الفلسطيني، الذي شهد الحوادث هو يوحنا

نقرأ في خاتمة هذه البشارة (21: 24) أن كاتبها هو التلميذ الذي كان يسوع يحبه، وقد ورد ذكر هذا التلميذ بهذا اللقب أربع مرات في البشارة

13: 23 و19: 26 و21: 7 و20). ويظهر من (21: 2) أن الكاتب هو أحد اثنين: إما أنه أحد ابني زبدى، أو أحد التلميذين "الآخرين" الغير المعنيين في تلك الحادثة.

وإذا رجعنا إلى ما كتبه سائر البشيرين في هذه الحادثة، وجدنا أن الثلاثة التلاميذ المقربين من المسيح بنوع خاص هم: بطرس وابنا زبدى – التلاميذ معاً ليتذاكروا ما أعلن الله لهم، سمعوا يوحنا يقول: "..الذي رأيناه بعيوننا، الذي شاهدناه، ولمسته أيدينا من جهة كلمة الحياة.. نخبركم بالحياة الأبدية التي كانت عند الآب وأظهرت لنا. الذي رأيناه وسمعناه نخبركم به لكي يكون لكم أيضاً شركة معنا".

أضف تعليق


قرأت لك

عامٌ آخر!

عامٌ يذهب، عامٌ يأتي

كلُّ عامٍ، ورقةٌ من اوراقِ النبتِة

تتساقط، تذبل، تستعطي

كلُّ عامٍ، عامٌ يذهب

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة