تفاسير

المَزمُورُ المئة والثَّامن والعِشرُون هل الكُلُّ مُبارَكٌ؟ - استراتيجيَّةُ الله

القسم: الأسفار الشعرية.

فهرس المقال

استراتيجيَّةُ الله

يُعَلِّمُنا المَزمُور 128 أنَّ بَرَكَاتِ الرَّجُلَ المُبارَك تتلاءَمُ معَ ستراتيجيَّةِ اللهِ للتأثيرِ على العالم. وكما تعلَّمنا من سفرِ أيُّوب، التَّجاوُبُ المُناسِبُ على كَونِنا مُبارَكين ليسَ، "يا رَبّ ماذا ستُعطيني؟ "بل "يا رَبُّ كيفَ يُمكِنُ كَونِي إنساناً مُبارَكاً أن يُؤدِّي لكَ منفَعَةً؟"

ستراتيجيَّةُ اللهِ تتبَعُ نمُوذَجاً. فهُوَ يَجِدُ إنساناً يُؤمِنُ بهِ ويُطيعُهُ، ويختارُ أن يُبارِكَهُ (1- 2) وهكذا تجتازُ برَكَةُ اللهِ من الرَّجُلِ إلى زوجَتِهِ، فتُصبِحُ زَوجَتُهُ مثلَ كرمَةٍ مُثمِرَةٍ في بَيتِهِ (3أ). ثُمَّ تجتازُ البَرَكَةُ عبرَ الرَّجُلِ وعبرَ زوجَتِهِ المُثمِرَة إلى أولادِهم، الذين نقرَأُ عنهُم أنَّهُم "مثلُ غُروسِ الزَّيتُون حولَ مائِدَتِكَ." (3ب) وترمُزُ شجَرَةُ الزَّيتُونِ إلى الإثمار.

تجتازُ بَرَكاتُ اللهِ من خلالِ وِحدَةِ العائِلَة لتُبارِكَ مملكَةَ شعبِ الله، التي كانت المُجتَمَعَ الرُّوحِيَّ في العهدِ القَديم. ومن خلالِ هذا المُجتَمَعِ الرُّوحيّ، تُؤَثِّرُ بَرَكَةُ اللهِ لهذه العائِلة على المَدينة، ثُمَّ على الأُمَّة، ثُمَّ على العالَمِ بأسرِهِ. يُعَلِّمُ هذا المَزمُورُ بِشَكلٍ أساسيٍّ أنَّ اللهَ يستَخدِمُ وحدَةَ العائِلَة ليُخبِرَ العالَمَ عن نفسِهِ. فعندما يُريدُ اللهُ أن يُؤَثِّرَ على المَدينَة، الوطن، والعالم، يبدَأُ بإنسانٍ مُبارَكٍ وبعائِلَةٍ مُبارَكَة.ة.

أضف تعليق


قرأت لك

عند الوقت العصيب

هذه صلاة أم شابة اصيبت بمرض السرطان، رفعتها قبل ان تنتقل لتكون مع المسيح ببعض الوقت: " أسأل رحمتك يا الهي اني أجهل ان كنت تريد لي الحياة او أموت، المرض او الشفاء. افعل ما تشاء ولكن احفظني من ان أكفّ عن ان أحبك واعنّي لأعطي مثالاً لمَن حولي في الثقة فلا أعثرهم بأنيني، بل يرون نعمتك ونورك"