تفاسير

المَزمُورُ الرَّابِع حُلُولٌ للضغط - إمتَحِنْ قَلبَكَ

القسم: الأسفار الشعرية.

فهرس المقال

إمتَحِنْ قَلبَكَ

عندَما تكلَّمَ اللهُ معَ داوُد، أخبَرَهُ أن يعمَلَ شَيئاً، "تكلَّموا في قُلُوبِكُم على مضاجِعِكُم واسكُتُوا." (4ب) عِندَما أخبَرَ اللهُ داوُد بأن يسكُتَ أمامَ الرَّبّ، كانَ يطلُب منهُ أن يُصغِيَ إليهِ. بِمعنىً ما، عندما قالَ الرَّبُّ لِداوُد أن يتأمَّلَ في قَلبِهِ على مضجَعِهِ، كانَ يَقُولُ لِداوُد أن يتكلَّمَ معَ نفسِهِ. لقد أرادَ الرَّبُّ أن يمتَحِنَ داوُد قلبَهُ أو أن يجتَمِعَ معَ نفسِهِ.

أضف تعليق


قرأت لك

إصلاح الحياة والميلاد الثاني؟!

هل إصلاح الحياة هو الميلاد الثاني؟ كلا.... تسأل أحدهم هذا السؤال- هل أنت مولود من الله؟ فيقول " يا سلام الحمد لله، لقد تحسنت حياتي كثيراً، كنت سكيراً عربيداً نجساً، أما الآن فقد