تفاسير

الفصلُ الثامِن "ثلاث وُجهات نَظَر للعَيش"

القسم: مسح لإنجيل متى.

فهرس المقال

نِظامُ العَطاء (1- 4)

النِّظامُ الرُّوحِيُّ الأوَّلُ الذي يُعلِّمُ بهِ يسُوع هُوَ ما نُسمِّيهِ اليوم بالوَكالة. فصِحَّتُنا الروحيَّة وإزدِهارُنا الرُّوحي يتأثًَّرانِ بشكلٍ حَيَويّ بمُمارَستنا الأمينة لهذا النِّظام الرُّوحي. وعطاؤُنا ينبَغي أن يكُونَ عامُودِيَّاً، أو أمامَ الله وليسَ لِكَي ينالَ إعجابَ النَّاس. فإن كُنَّا نُعطي لله، فلا حاجَةَ لنا أن نُخبِرَ النَّاسَ عمَّا نُعطيهِ لله.

أضف تعليق


قرأت لك

إحياء شيلوه وانتعاشها

مما يلفت النظر أن هناك صورة جميلة لعروس المسيح مرموز لها براعوث وهذا يأتي بنا إلى القرن الحاضر من المسيحية ففي بداية هذا القرن كان الروح القدس استحضر أمامنا عروس بوعز السماوية