تفاسير

الفصلُ الخامِس "ماذا بعد؟"

القسم: سفر الأعمال ورسالة رومية.

قَلب بُولُس الإرسالِيّ

بإمكانِنا أن نتعرَّفَ إلى الرسول بُولُس بِحَق في الإصحاح الخامِس عشر. لقد كانَ العالَمُ على قَلبِ هذا الرسُول. ففي سفرِ الأعمال رأينا بُولُس مُصِرَّاً على الذهابِ إلى رُومية. ولكن الآن، يكتُبُ بُولُس إلى أهلِ رومية قائلاً، "فعِندما أذهَبُ إلى أسبانِيا آتِي إليكُم. لأنِّي أرجُو أن أراكُم في مُروري وتُشيِّعُونِي إلى هُناك." (رومية 15: 24). لقد توسَّعت رُؤيتُهُ الآن لتَصِلَ إلى ما بعد رُوما. كانَ لديهِ إصرارٌ على السفرِ إلى رُوما، لأنَّهُ كان يعتَمِدُ على المؤمنينَ في رُومية أن يُوفِّروا لهُ قاعِدَةً داعِمة ليُبشِّرَ بالإنجيل في أسبانيا.

أضف تعليق


قرأت لك

غيّــر اسمك

لوحظ ان احد الجنود في جيش الاسكندر الأكبر كانت تنقصه الشجاعة والإقدام. فقد كان دائماً في الصفوف الأخيرة وليس في الصف الأول. ووصلت أخباره الى الاسكندر الأكبر اثناء احتفاله بالانتصار. فاستدعاه وقال له: " ما اسمك ؟" . فاجاب الجندي وقال : " اسكندر". فنظر اليه وقال له: " أظهر ذلك في الهجوم وفي الحروب، والا غَيِّر اسمك " . هكذا أيضاً مَن يُدعى مسيحياً، إما أن يكون كالمسيح او يغيّر اسمه!

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة
  • تطبيق تأملات يومية
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون