تفاسير

الفَصلُ الخامِس عشَر سفرُ الرُّؤيا

القسم: الرسائل من عبرانيين وحتى الرؤيا.

المِفتاح الثانِي عشَر

أُخبِرَ يُوحنَّا أنَّهُ كانَ سينالُ الإعلانَ عن أُمورٍ لا بُدَّ أن تحدُثَ بعدَ هذا. (4: 1) وبما أنَّ اللهَ القَديرَ هُوَ إلهٌ عادِل، وبما أنَّ هُناكَ الكثير من الظُّلمِ في هذا العالم، ينبَغي أن يكُونَ هُناكَ عدالَةٌ نهائيَّة مثل الدينُونات المَوصُوفَة في سفرِ الرُّؤيا المُعطَى ليُوحنَّا الرسُول.

أضف تعليق


قرأت لك

الرب وحده وليس سواه

هو كل ثروتي كل عدتي وعتادي، كل مشتهاي الرب هو طعام للجوع وشراب للعطش وضوء للظلمة وفرح للحزن وراحة للتعب وصحة للمرض وتعزية للشدة وثروة للفقر وصحبة للوحشة، وعون للأثقال وأمان للخطر، ومأمن من الريح وارشاد للحياة، وحرية من القيود، ونصرة في الحرب وقوة للجهاد وغفران للمذنوبية، ومحبة للبغضة، وقدرة للضعف ودواء لكل مريض، وحياة في الموت هو هدفٌ ومورد لا يجف ومعين لا ينضب لكل مَن يلجأ اليه في كل الظروف

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة
  • تطبيق تأملات يومية
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون