تفاسير

الفَصلُ الخامِس عشَر سفرُ الرُّؤيا - المِفتاحُ الأوَّل

القسم: الرسائل من عبرانيين وحتى الرؤيا.

فهرس المقال

المِفتاحُ الأوَّل

المِفتاحُ الأوَّلُ هُوَ الرُّوحُ القُدُس. ليسَ بإمكانِكُم أن تفهَمُوا الأُمُورَ الرُّوحِيَّة بدُونِ الرُّوحِ القُدُس. وهذا يَصِحُّ بشكلٍ خاص على سفرِ الرُّؤيا. لقد أخبَرَ يسُوعُ الرُّسُلَ أنَّهُ كانَ يُعطيهم الرُّوحَ القُدُس، الذي دعاهُ المُعزِّي، وهُوَ يُخبِرُهُم بأُمُورٍ آتِيَة.

أضف تعليق


قرأت لك

بين الخلق والخليقة الجديدة

"في البدء خلق السموات والأرض" (تكوين 1:1)، "إن كان أحد في المسيح فهو خليقة جديدة" (2 كورنثوس17:5). عندما نتأمل في الخليقة من حولنا، لا يسعنا إلا أن نسبح الخالق مرددين مع المرنم هذه الكلمات "إذا أرى سمواتك عمل أصابعك القمر والنجوم التي كونتها فمن هو الإنسان حتى تذكره وابن آدم حتى تفتقده" (مزمور 3:4).