تفاسير

السَّبَبُ الأوَّل - السَّبَبُ الثَّانِي

القسم: إنجيل يوحنا آية آية الإصحاحات 14-16.

فهرس المقال

السَّبَبُ الثَّانِي

في هذا العدد نفسِهِ، أعلَنَ يسُوعُ السببَ الثَّانِي الذي لأجلِهِ يتوجَّبُ على تلاميذِهِ الذين وظَّفَ في حياتِهِم الكثير، أن يَكُونُوا مُثمِرين: عليهِم أن يَكُونُوا مُثمِرينَ لأنَّهم بهذا يُمَجِّدُونَ الآب (8).كيفَ مجَّدَ يسُوعُ الآب؟ أجابَ على هذا السُّؤال عندما صَلَّى للهِ الآب قائِلاً: "أَنَاْ مَجَّدْتُكَ عَلَىْ الأَرْضِ. العَمَلُ الذِيْ أَعْطَيْتَنِيْ لأَعْمَلَ قَدْ أَكْمَلْتُهُ". (يُوحَنَّا 17: 4) كيفَ كانَ هؤُلاء الرُّسُل سَيُمَجِّدُونَ الله؟ بإكمالِهِم العمل الذي أعطاهُم إيَّاهُ يسُوعُ ليَعمَلُوه. تطبيقُ هذا علينا هُوَ أنَّهُ علينا أن نَكُونَ مُثمِرين، لأنَّنا بهذا نُمَجِّدُ الله.

أضف تعليق


قرأت لك

كيف يكون القلب النقي؟

"فليكن فيكم هذا الفكر الذي في المسيح يسوع ايضا" (فيليبي 5:2). ان كنا قبلنا القلب النقي من الله علينا أن نحيا حياة النقاوة. فالقلوب الخاشعة والطاهرة تتشبه بالمسيح. ورغبة الله أن يتصور المسيح فينا وعندئذ تكون أجسادنا مسكنا للروح القدس. فالكتاب المقدس واضح جدا من ناحية الحياة المسيحية الحقيقة فصاحب القلب النقي يجب أن يحيا: