تفاسير

الفَصلُ الخامِس "مُبَرَّرُونَ بالإيمان"

القسم: رسالة رومية آية آية الجزء الأول.

فهرس المقال

بعدَ أن خاطَبَ بُولُس اليَهُودَ وتحدَّاهُم في الإصحاحِ الثَّانِي من رِسالَتِهِ إلى أهلِ رُومية، بدأَ في الإصحاحِ الثَّالِث بطَرحِ السُّؤالِ ما إذا كانَت تُوجَدُ أيَّةُ حسناتٍ من كَونِ المرءِ يَهُودِيَّاً؟ ثُمَّ أجابَ على سُؤالِهِ الذَّاتِيّ بإبرازِ حسناتِ كَونِ الإنسان يَهُودِيَّاً. أوَّلُ حَسَنَةٍ يُقَدِّمُها بُولُس هي أنَّ اللهَ أعطَى النَّامُوس، أو كَلِمَتَهُ لليَهُود.

أضف تعليق


قرأت لك

أدلة حرية المسيحي من الناموس؟!

نأتي الآن إلى النقطة المركزية في رسالتنا، وهي، هل حرر المسيح المؤمن الحقيقي من الناموس بأجزائه الثلاثة؟ هل حرره من الناموس الأدبي والمدني والطقسي؟ والجواب الأكيد هو، نعم.

أن المسيح قد حرر المسيحي من الناموس بفروعه كلها.... وسأسرد في هذا المقام الأدلة الكتابية على ذلك.