تفاسير

رسالة بولس الرسول إلى أهل غلاطية

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

أجمع علماء اللاهوت أن بولس هو الذي كتب الرسالة إلى أهل غلاطية وذلك في أوائل الحلقة الخامسة للميلاد أي بعد صعود المسيح بنحو عشرين سنة فلما كانت الرسالة إلى الغلاطيين على جانب عظيم من الأهمية رأى الكاتب أن يبحث فيها ليرى ما هي النتائج التي يمكن ان يصل إليها ولزيادة الإيضاح قد اجتهد الكاتب في عمل ترجمة منقحة لهذه الرسالة مأخوذة عن الأصل اليوناني لتقديم افضل صورة لتفسير هذه الرسالة وقد وضح بولس في هذه الرسالة رغم قصرها الى حقيقتين واضحتين وهما قيامة المسيح وموته كفارة عن الجميع وقد أجمع عليهما المسيحيون عشرين سنة بعد انتقال المسيح وهذا برهان على الفداء ليستد كل فم يرتفع ضد عمل المسيح الكفاري.

العنوان الزيارات
نداء شخصي من بولس إلى أولاده الغلاطيين (4: 12- 20) 766
النظامان يمثّلان في قصة سارة وهاجر واسحق وإسماعيل (4: 21- 5: 1) 789
دعوة للغلاطيين أن يرجعوا (5: 2- 12) 750
النظامان أيضاً مظاهرهما وأثمارهما (5: 13- 26) 740
حث على إظهار هذه الأثمار في أعمال المحبة (6: 1- 10) 754
خلاصة الموضوع والختام (6: 11- 18) 752

قرأت لك

كن صادقا

الأسهل عندك أيها الإنسان أن تقول أنني لست بخاطىء ولم أتمرد على وصايا الله. دائما الإنسان مستعد لكل شيء غير قول الحقيقة حتى أمام ذاته وحتى بالخفاء دائما نهرب ودائما نخفي الخطايا داخل زوايا قلوبنا ظانين أن الله غير مبالي بماذا نفعل، يا صديقي الإنسان، الله يهتم بكل تفاصيل حياتنا ويعلم بكل بما تفكّر فيه داخل قلبك "أين أذهب من روحك ومن وجهك أين أهرب. إن صعدت إلى السموات فأنت هناك. وإن فرشت في الهاوية فها أنت" (مزمور 7:139).

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة
  • تطبيق تأملات يومية
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون