تفاسير

الفصل الأول - دانيال كاتب السفر

القسم: تفسير كامل لسفر دانيال.

فهرس المقال

دانيال الصديق الوفي

تجرد دانيال عن الأنانية والمصلحة الشخصية في صداقته، وقد ارتبط قلبياً بأصحابه حننيا وميشائيل وعزريا. ولجأ إليهم ليصلوا معه. ولما كشف له الله حلم نبوخذ نصر الملك وتعبيره "حينئذ عظم الملك دانيال وأعطاه عطايا كثيرة وسلطة على كل ولاية بابل وجعله رئيس الشحن على جميع حكماء بابل" (دانيال 2: 48).

وهنا يظهر إخلاص دانيال لأصحابه، ووفائه الكامل لهؤلاء الأصحاب "فطلب دانيال من الملك فولى شدرخ وميشخ وعبدنغو على أعمال ولاية بابل" (دانيال 2: 49).

ويا لها من صورة رائعة للصداقة الوفية (أمثال 18: 24).

وليتنا نكون أصدقاء أوفياء من هذا الطراز.

أضف تعليق


قرأت لك

الخدمة العربية للكرازة بالإنجيل

لكنكم ستنالون قوّة متى حلّ الروح القدس عليكم وتكونون لي شهودا في أورشليم وفي كل اليهودية والسامرة وإلى أقصى الأرض (أعمال الرسل 8:1). الأصدقاء الأعزاء: ولأن الله في بداية الكنيسة الأولى أرسل تلاميذه لكي يكونوا قنوات طائعة وأمينة لتقديم كلمة الله وسط العالم الضائع لكي يعيدوا العلاقة المهدومة والمحطمة بينهم وبين الله الحي، ولأن هذه المهمة تواترت بجدية وعزم ومثابرة من كل المؤمنين إلى الجميع عبر كل العصور والحقبات،