الفصل الأول - دانيال كاتب السفر - دانيال شاب غض حسن المنظر وحكيم

الصفحة 4 من 14: دانيال شاب غض حسن المنظر وحكيم

دانيال شاب غض حسن المنظر وحكيم

من النص الوارد في الإصحاح الأول من سفر دانيال يمكننا القول بأن دانيال كان فتى لا عيب فيه، وقد اتفق علماء الكتاب المقدس على أن عمره حين أخذ إلى بابل لم يزد عن سن الخامسة عشرة، كان دانيال من الناحية الجسمية حسن المنظر، وكان من الناحية العقلية حاذقاً قي كل حكمة، وعارفاً معرفة، وذا فهم بالعلم. وبغير شك أنه كان إلى جانب هذا كله قوي الشخصية قادراً على الوقوف في قصر الملك نبوخذ نصر أعظم ملوك بابل على الإطلاق، بل يمكننا القول بأنه أعظم ملك ظهر على مسرح التاريخ العالمي. ومع دانيال نجد أصحابه حننيا وميشائيل وعزريا. (دانيال1: 3- 7).

دانيال في فترة التعليم والتدريب
الصفحة
  • عدد الزيارات: 33732
أضف تعليق


إشترك في المراسلات

تابعونا



لا يسمح أن يعاد طبع أي من منشورات هذا الموقع لغاية البيع - أو نشر بأي شكل مواد هذا الموقع على شبكة الإنترنت دون موافقة مسبقة من الخدمة العربية للكرازة بالإنجيل
الرجاء باسم المسيح التقيّد بهذه التعليمات والتقيد بها -- للمزيد من المعلومات
© Kalimat Alhayat a ministry of Arabic Bible Outreach Ministry - All rights reserved
تطبيق كلمة الحياة
Get it on Google Play
إلى فوق