تفاسير

الإصحاح الخامس والعشرون: الخطاب الثالث لبلدد

القسم: سفر أيوب الجزء 2.

معاني الكلمات الصعبة

للإصحاح الخامس والعشرون

ص          ع                    الكلمة                              معناها

25    :    6                  ابن ادم الدود                في كلمة الله يقصد بالدودة الضعف الشديد

إن الرب يطمئن يعقوب الضعيف قائلاً "لا تخف يا دودة يعقوب" (اشعياء41: 14)

والرب يرينا كيف أنه في اتضاعه قد وصل إلى منتهى الضعف في الصليب فيقول"أنا لا إنسان" (مزمور22: 6)

إن الرب في قضائه على هيرودس أنتباس المتكبر ضربه ملاك الرب "صار يأكله ومات" (أعمال12: 23).

أضف تعليق


قرأت لك

المسيحي الجيد

اعتاد جندي كل ليلة ان يركع عند سريره ويصلّي، ونال بسبب هذا، الكثير من السخرية. وذات ليلة، بعد مسيرة طويلة في الامطار الغزيرة، دخل الجنود الغرفة مُتعَبين، يرتعشون من البرد وأسرعوا الى فِراشهم ليستدفئوا ويناموا، واذ بهذا المسيحي يأخذ مكانه كعادته على ركبتيه بجوار سريره، فأثار هذا أحد الجنود جداً، فخلع حذائه المغطّى بالطين ورماه به فأصابه في رأسه، لكن المؤمن لم يلتفت بل استمر يصلّي. 

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة