تفاسير

الإصحاح الثامن والثلاثون: إعلان خصائص القوة أو سجاياها - معاني الكلمات الصعبة

القسم: سفر أيوب الجزء 2.

فهرس المقال

معاني الكلمات الصعبة

للإصحاح الثامن والثلاثون

ص   ع           الكلمة                      معناها

38: 3           تلكّد          :     تجمد. أصبح جليداً.

38: 5           مطمار         :     خيط للبناء يقدر به.

38: 6          قرّت           :     تمكنت، تثبتت.

38: 7         كواكب الصبح :    الملائكة.

38: 8          مصاريع        :    المصراع أحد غلقي الباب.

38: 8          الزائر           :     الذي يزأر وهو الأسد.

38: 8          اندفق           :    انصبّ.

38: 8          الرحم          :    وعاء الولد في البطن.

38: 9          قماط           :    ما يلف به الوليد في المهد.

38: 10        حزمت         :    وضعت عليه.

38: 11         تتخم          :     يوضع له تخوم، أو حد.

38: 13         أكناف        :    (ص 37: 3).

38: 14         الخاتم          :    ما يوضع كعلامة للتثبيت والتمييز.

38: 16         مقصورة       :     الدار المحصنة، حجرة عميقة.

38: 17         أبواب الموت   :     مخاطر الموت.

38: 22         البَرَد          :     (ص 37: 9).

38: 23         الضر          :    (ص 15: 24).

38: 24         الشرقية       :    الريح الشرقية. وتسمى ريح السموم (مزمور 11: 6).

38: 24         الهطل          :     المطر الضعيف الدائم.

38: 25         الصواعق      :    (ص 28: 26).

38: 27         البلقع         :    الأرض القفر - البرية.

38: 28         مآجل         :    مستنقع الماء.

38: 29         الجمد         :    (ص 37: 10).

38: 29         صقيع         :     الساقط من السماء ليلاً وكأنه ثلج.

38: 30         تلكّد          :    لزم بعضه بعضاً.

38: 31         الثريا          :    (ص 9: 9).

38: 31         الجبار         :     (ص 9: 9).

38: 32         المنازل        :     بنات نعش.

38: 32         النعش        :     (ص 9: 9-38: 32).

تابع معاني الكلمات الصعبة

ص    ع          الكلمة                      معناها

38: 33         سنن        :    طريقة أو فريضة.

38: 36         الطنحاء     :    السحاب المرتفع.

38: 36         الشهب     :     شعلة من النار ساطعة، والدراري من الكواكب.

38: 37         أزقاق       :    وعاء من الجلد – قربة (جمع زق).

38: 38         المدر         :    (ص 7: 5).

38: 39         اللبؤة        :    أنثى الأسد.

38: 40         تجرّمز        :    تنقبض (اللبؤة) وتجمع بعضها إلى بعض استعداداً للوثوب.

38: 40         عرّيس       :     مأوى الأسد، عرين.

38: 40         عيص        :    الشجر الكثيف الملتف.

38: 41         تنعب        :    نعب الغراب مد عنقه وحرك رأسه في صياحه، أو حرك رأسه بلا صوت.

الغراب أنواع (لاويين 11: 15) إن الله جعل الغربان وهي آكلة لحوم تحضر لحماً إلى عبده إيليا في وقت المجاعة (1 ملوك 17: 4، 6) والغربان طيور شرهة وليس لها مخدع ولا مخزن والله يقيتها، فبالأولى يطعم الذين هم له. (لوقا 12: 4، مزمور 147: 9، أمثال 30: 17، نشيد 5: 11).

أضف تعليق


قرأت لك

حيث لا يتكلّمون عن المسيح!

تذمّر أحدهم بأنه يسمع دائماً مؤمنين يتكلمون عن المسيح وعن الخلاص، فقرّر ان يبحث عن بلد لا يوجد فيه مؤمنون ولا يتحدّثون عن المسيح. وهكذا هاجر الى بلد بعيد، ولما وصل ودخل القطار اذا بشخص يفاجئه بالسؤال "هل تعرف المسيح؟" عندها صاح وقال "أين أذهب فلا أقابل أحدا يتكلّم عن المسيح؟!" أجابه المؤمن: يوجد مكان واحد لا يوجد فيه مؤمنون ولا أحد يتكلّم عن المسيح ولا عن الخلاص. أنه الجحيم. الجحيم.. وبئس المكان".