عقائد

السؤال رقم 3

القسم: الضمان الأبدي.

ما رأيك بما ورد في يوحنا 8: 31؟ " فقال يسوع لليهود الذين آمنوا به، إنكم إن ثبتم في كلامي فبالحقيقة تكونون تلاميذي" أليست العبارة " إن ثبتم في كلامي" شرطا للبقاء قي التلمذة؟

بالطبع، فإن كل من عرف حقيقة الضمان الأبدي يؤمن بهذا القول. فلا فائدة من إنسان يعترف بأنه تلميذ ليسوع ولا يكمل مسيرة الإيمان. وهذا ما يبرهن على روح الله في حياة الإنسان.

أضف تعليق


قرأت لك

عبر مخاضة يبّوق

"ثم قام في تلك الليلة وأخذ امرأتيه وجاريتيه وأولاده الأحد عشر وعبر مخاضة يبّوق" (تكوين 22:32). هناك عبر الوادي الكبير كان يعقوب ماشيا يتأمل في حياته منذ أن تصارع مع أخيه على البكورية وإلى ذهابه لبيت خاله وحيث لمس إختبارات الله اليومية معه، رغم أنه لم يكن أمينا وطائعا ومنسحقا، فبدأت الأفكار تجول حول كيفية تصحيح العلاقة الحميمة مع الله، وهناك وعبر مخاضة يبوق قدّم لنا أروع مثال بالعودة الحقيقية لأنه: