عقائد

السؤال رقم 8

القسم: الضمان الأبدي.

ما رأيك بما ورد في رومية 6: 16 " ألستم تعلمون أن الذي تقدمون ذواتكم له عبيدا للطاعة أنتم عبيد للذي تطيعونه إما للخطية للموت أو للطاعة للبر؟ "

تحدث سابقا عن هذا الموضوع. إن رومية 6 تشبه سفر الخروج. عندما كان شعب الله في القديم في مصر، كانوا يطيعون فرعون ملزمين، ولكن عندما جاءوا إلى الله في البرية، انكسرت شوكة فرعون وأصبحوا عبيدا لله. ونحن قبل أن نختبر الخلاص كنا عبيدا للخطية، أما الآن وبوصفنا مؤمنين، فنحن عبيد لله، وخليق بنا أن نسير أمام الله بالقداسة والبر.

أضف تعليق


قرأت لك

كيف يكون القلب النقي؟

"فليكن فيكم هذا الفكر الذي في المسيح يسوع ايضا" (فيليبي 5:2). ان كنا قبلنا القلب النقي من الله علينا أن نحيا حياة النقاوة. فالقلوب الخاشعة والطاهرة تتشبه بالمسيح. ورغبة الله أن يتصور المسيح فينا وعندئذ تكون أجسادنا مسكنا للروح القدس. فالكتاب المقدس واضح جدا من ناحية الحياة المسيحية الحقيقة فصاحب القلب النقي يجب أن يحيا:

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة