عقائد

الدرس الخامس: لاهوت المسيح نؤمن برب واحد يسوع المسيح - خامساً: له التأثير العظيم والأمجاد الإلهية

القسم: أساسيات مسيحية.

فهرس المقال

خامساً: له التأثير العظيم والأمجاد الإلهية

انظر كيف تم هذا مع المسيح فهو:

1-موضوع الإيمان:

قال "أنتم تؤمنون بالله فآمنوا بي" (يوحنا 14: 1) "له يشهد جميع الأنبياء أن كل من يؤمن به ينال باسمه غفران الخطايا" (أعمال 10: 43).

2-غرض السجود:

قال للشيطان "للرب إلهك تسجد وإياه وحده تعبد" (متى 4: 10) ولكونه الله قبل السجود من الأبرص (متى 8: 2) والذي كان مولوداً أعمى (يوحنا 9: 38) والتلاميذ سواء قبل الصليب (متى 14: 33) أو بعد القيامة (متى 28: 17) وتسجد له كل ملائكة الله (عبرانيين 1: 6) وستجثو باسمه كل ركبة (فيلبي 2: 10) (قارن مزمور 72: 9، أشعياء 45: 23، أعمال 10: 25، رؤيا 19: 10).

أضف تعليق


قرأت لك

موهبة الألسنة وممارستها

يوم الخمسين هو عيد الاسابيع اي الشبوعوت لليهود، فيه يأتي اليهود من كل البلدان الى اورشليم المدينة المقدسة، وهؤلاء الزوار او الحجاج يتحدثون بلغات مختلفة، وفي هذه المناسبة المذكورة في سفر اعمال الرسل الاصحاح الثاني، لم يكن العهد الجديد قد كتب بعد، وقد اختار الله في حكمته هذا اليوم بداية للاعلان عن الكنيسة وبداية جسم جديد يمثل الله على الارض بدل الشعب اليهودي الذي صلب مخلصه.