عقائد

وحدة شخصه

القسم: المسيح وصليبه.

يوجد شخص واحد هو يسوع المسيح. وكلمة "شخصية" في استعمالها الشائع في وقتنا الحاضر تدل على شخص نال شهرة واسعة, إن بجدارة أو بغير جدارة. ومع ما أقل الناس الذين لهم "شخصيات". إن كل واحد منا هو مجموعة "أشخاص" يعرف أصدقاؤنا واحداً منها, وتعرف عائلاتنا آخر , وما أقل التوافق بيننا! أما المسيح فكان متوافقاً تاماً. وقد ترك أعظم تأثير كشخص واحد.

أضف تعليق


قرأت لك

ارحمني حسب رحمتك

"ذبائح الله هي روح منكسرة. القلب المنكسر والمنسحق يا الله لا تحتقره" (مزمور 17:51). هل قلبك مبتعد عن الله؟ هل حياتك مبنية على حكمتك الشخصية؟ هل خطاياك كبيرة لدرجة أنها ترهق أفكارك وتتعب جسدك؟ هل تظن أنه لا منقذ لك من هذه الورطة التي أنت فيها؟ رغم كل هذه الدوامة التي تمر فيها، إعلم أنه يوجد إله يريد أن يطرح كل خطاياك ومشاكلك المعقّدة في بحر النسيان ليقدم لك حلا ولينقلك من الظلمة إلى النور، وأنت في هذه الحالة تعال إلى المسيح وأطلب أن يمنحك:

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة
  • تطبيق تأملات يومية
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون