عقائد

الأسبوع الأول - مساء السبت

القسم: عون العيال في الصلاة والابتهال.

مساء السبت

إلهنا الجوَّاد المنعِم نقترب من جلالك الأقدس باسم مخلصنا لكي نشكرك على جودتك ونطلب عفوك وعنايتك.

قد باركتنا يوماً آخر ورزقتنا ما احتجنا إليه ودفعت عنا الضرر وأتيت بنا بسلامة إلى هذا المساء. زد فينا اللهمّ روح الشكر واجعلنا نشعر بأننا نحن جبلة يديك ومنك ننال جميع البركات.

قد مرَّ بنا هذا الأسبوع وانقضى فنطلب المغفرة عن خطايانا التي ارتكبناها فيه وعن التقصير في الواجبات وإهمالها وفوات الفُرَص والأميال الفارغة وعن كل إثم وخطية في تصرفاتنا مهما كانت. كل ذلك اغفره لنا ولا تذكره علينا إكراماً لفادينا.

والآن قد دنونا من يوم آخر من أيام راحتك المقدسة، فأعدّنا له وساعدنا بنعمتك لنلقي الهموم العالمية ونتجرد للأمور الروحية. زدنا رغبة صادقة في النمو في النعمة وفي كل بركة روحية. علِّمنا أن نصلي وساعدنا لكي ننمو في الإيمان. وأعطنا أن نوقن بأن يومك المبارك بركة عظيمة لنفوسنا واجعله لنا في ابتهاج وسرور واجعل جميع وسائط نعمتك التي قد أعددتها للغد وسائط نعمة لنا بالحقيقة.

نتضرع إليك من أجل خَدَمَةِ كلمَتك. علِّمهم لكي يقووا على تعليم الآخرين. كن معهم هذا المساء. باركهم عند درس كلامك ومراجعته. بارك على أفكارهم وعلى صلواتهم. أعدِّهم للعمل اللهمّ الذي لك الأمر والنهي. قل كلمة فيكثر عدد المبشرين بإنجيل السلام وأقِم من بيننا مبشرين أمناء. أحبط مساعي العدو حتى لا ينتزع حقك وكلامك من قلوب الناس. واجعل المتكلمين بكلمتك في هذا المكان وفي كل مكان يتكلمون بالبساطة وبقوة الروح. كثِّر عدد السامعين الذين يسمعون لخلاص نفوسهم.

والآن نستودعك أيها الآب أنفسنا وجميع من في هذا الليل. احفظنا مدة الرقاد وانظر إلينا برحمتك نحن الساجدين أمامك الآن، وهب لنا أن نستيقظ بسلامة ومسرة في يومك المبارك القادم لأجل المسيح مخلصنا آمين.

وسلام الله الذي يفوق كل عقل يحفظ قلوبنا وأذهاننا في معرفة الله وابنه يسوع المسيح ربنا. وبركة الله القدير الآب والابن والروح القدس تكون لنا وتدوم معنا إلى الأبد. آمين.

أضف تعليق


قرأت لك

الجنس خارج إطار الزواج

"لأَنَّ هذِهِ هِيَ إِرَادَةُ اللهِ: قَدَاسَتُكُمْ. أَنْ تَمْتَنِعُوا عَنِ الزِّنَا" (ا تسالونيكي 3:4). من قال..عن الشهوة غرام، والزنى حب، والجنس متعة؟؟؟ هل يليق أن نستخدم الغريزة الجنسية لأغراض شهوانية خارج إطار الزواج؟؟ وهل غفران الله يتم بمجرد رحمته وحبه للإنسان فقط، أم أن هذا يغفل جانبا هاما في الأخلاق المسيحية وهو عدل الله؟

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة