عقائد

الأسبوع الأول - صباح الاثنين

القسم: عون العيال في الصلاة والابتهال.

صباح الاثنين

اللهمّ واسع الرحمة والإحسان نقترب من كرسي نعمتك اقتراب عائلة مسيحية في بداءَة يوم آخر لنطلب نعمتك وبركتك.

نشكرك من أجل عنايتك بنا في الليل الماضي. نشكرك لأنه لم تصبنا أذية ولا دنا منا شرٌّ ولا بلغنا هذا الصباح أخبار مكدِّرة. نحمدك على بركاتك اليومية وتعزية روحك التي نتمتع بها. لا تسمح بأننا ننساك يا واهب جميع الخيرات أو أن نهمل الشكر لك لأنك تسبغها علينا يوماً فيوماً. بك نحيا ونتحرك ونوجد وليس لنا شيءٌ إلَّا ما تعطينا إياه فعليك نتّكل في كل الأمور والأحوال.

نشكرك من أجل بركاتك الروحية. من أجل كلمتك الطاهرة وفرصة الصلاة ومعرفتنا بأنك أنت الآب الذي قد صالحتنا بالمسيح. نشكرك من أجل كل ما سمعناه من كلمتك النهار الماضي وما قرأنا منها الآن ومن أجل جميع الفُرَص اليومية التي فيها نطالع كلامك ونسجد لك معاً ونحن عائلة واحدة.

ها نحن نعود إلى معاطاة أعمال الحياة اليومية فنتضرع إليك بأن ترافقنا في جميع أشغالنا. ولا تسمح بأن يخرج شيءٌ من عقولنا مما استفدناه في يوم الرب. ساعدنا لكي نجري بأعمالنا اليومية في نور ما علمتنا إياه كلمتك وروحك القدوس. هب لنا أن نشعر ونبتهج برحمتك الغافرة ومحبتك لنا بيسوع المسيح. اغمر قلوبنا بمحبتك واجعلنا نسرُّ ونفرح بفعل مرضاتك وإرادتك.

إننا لا ندري بماذا يأتينا هذا النهار أنت وحدك تعلم الغيوب والمكتومات. كن هدىً لنا عند الارتياب وعوناً في الضيقات وقوة عند التجربة. واجعل جميع الأشياء تُعمل معاً لخيرنا. رافقنا بروحك في أعمال النهار وساعدنا لكي نعمل كل ما نعمله كما لله وليس للناس.

باركنا نحن أهل هذا البيت الواحد لكي نسكن معاً بالاتحاد والمحبة. وكن حارساً على أفواهنا حتى لا نتكلم إلا بما يليق وامنحنا أن نحب بعضنا بعضاً بالفكر والقول والفعل ويساعد أحدنا الآخر ويحتمل بعضنا هفوات بعض بالصبر وطول الأناة واغرس فينا حب المسالمة وروح المغفرة.

بارك جميع من نحبّهم. انظر برحمتك إلى الغائبين منهم احفظهم من الشر وارشدهم في طريقك.

وكل ما نسأله هو باسم يسوع المسيح مخلّصنا فإكراماً له اسمعنا واستجب لنا آمين.

الرب يباركنا ويحفظنا. الرب يضيء بوجهه علينا ويرحمنا.

ليرفع الرب نور وجهه علينا ويُعطِنا سلاماً. نعمة ربنا يسوع المسيح تكون معنا أجمعين آمين.

أضف تعليق


قرأت لك

اختبار الميلاد الثاني

سألتني آنسة كريمة من خريجات كلية الآداب هذا السؤال "إنني أتعجب وأقف في حيرة بإزاء أعمال الله، فأنا عندما أكتب كتاباً ثم أجد أن عيوباً تجعله بلا قيمة، أحرقه، وأبدأ في كتابة نسخة

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة