العائلة

والآن ما هي الحاجات الأساسية للرجل؟ - إنه يحتاج إلى زوجه تستمر في إنماء جمالها الداخلي والخارجي

القسم: الزواج السعيد ليس صدفة.

فهرس المقال

(2) إنه يحتاج إلى زوجه تستمر في إنماء جمالها الداخلي والخارجي.

"ولا تكن زينتكن الزينة الخارجية من ضفر الشعر والتحلي بالذهب ولبس الثياب. بل إنسان القلب الخفي في العديمة الفساد زينة الروح الوديع الهادىء الذي هو قدام الله كثير الثمن" (1 بط 3: 3,4)

إن الحمال الداخلي هام,بل هو في الواقع أكثر أهمية من الجمال الخارجي, والجمال الداخلي يعكس ضوءه الخلاب على الجمال الخارجي, وهو ينبع من الروح المتصلة بالرب المرتوية من كلمته وينابيعه العليا, فالمرأة التي تعمق شركتها مع إلهها يزداد بالقطع جمالها.

أما الجمال الخارجي فهو يتصل بالشعر, والفساتين والاحتفاظ بالوزن المعتدل, وترتيب ونظافة وأناقة بيتها.

والملابس الكثيرة الثمن ليست عنصراً من عناصر جمال المرأة, لكن الملابس النظيفة, الأنيقة, المناسبة هي التي تضفي على المرأة هذا الجمال.. وبغير شك فإن شراء الكثير من الملابس, وعلى الأخص الملابس الكثيرة الثمن هو دليل الإحساس بعدم الأمن في حياة المرأة.

إن الوسيلة الفعالة لإنماء الجمال الداخلي والخارجي هو في الاستماع إلى كلمات بولس الرسول "فاطلب إليكم أيها الإخوة برأفة الله أن تقدموا أجسادكم ذبيحة حية مقدسة مرضية عند الله عبادتكم العقلية, لا تشاكلوا هذا الدهر بل تغيروا عن شكلكم بتجديد أذهانكم لتختبروا ما هي إرادة اله الصالحة المرضية الكاملة" (رو 12: 1- 2)

أضف تعليق


قرأت لك

موهبة الألسنة وممارستها

يوم الخمسين هو عيد الاسابيع اي الشبوعوت لليهود، فيه يأتي اليهود من كل البلدان الى اورشليم المدينة المقدسة، وهؤلاء الزوار او الحجاج يتحدثون بلغات مختلفة، وفي هذه المناسبة المذكورة في سفر اعمال الرسل الاصحاح الثاني، لم يكن العهد الجديد قد كتب بعد، وقد اختار الله في حكمته هذا اليوم بداية للاعلان عن الكنيسة وبداية جسم جديد يمثل الله على الارض بدل الشعب اليهودي الذي صلب مخلصه.