العائلة

الكتاب المقدس

القسم: العبادة العائلية.

1 كانون الثاني – يناير

اقرأ المزمور 19 " ناموس الرب كامل يرد النفس, شهادات الرب صادقة تصير الجاهل حكيماً" عد 7. يعزم الكثيرون في مطلع كل عام أن ينتهجوا طريقاً جديداً وان يقلبوا صفحة جديدة في حياتهم. وأحسن شيء يمكن القيام به هو عزمنا على قراءة الكتاب المقدس في كل يوم في معونة الله، فكر أيها القارىء العزيز بالتأثير العظيم الذي يحدثه فيك الكتاب المقدس أن طالعته يومياً!

والكتاب المقدس ليس عبارة عما قاله الله في الماضي البعيد فحسب, بل انه كالهاتف الحي يصلنا بالله ويوصل إلينا كلمته هذا اليوم! الكتاب المقدس هو صوت الله, انه الكلمة الحية للإله الحي.

وجميعنا بحاجة إلى الرجوع إلى كلمة الله يومياً والاستماع إلى ما يقوله لنا الله. علينا تلاوة كتاب الله بخشوع وبشكل منتظم لنحصل على القوت الروحي اليومي. ولقد قال الرب يسوع المسيح:"ليس بالخبر وحده يحيا الإنسان, بل بكلمة تخرج من فم الله". (متى4: 4).

اقرٍأ الكتاب المقدس ورافق ذلك بصلاة تتضرع بها إلى الله لكي يتكلم إليك ويمدك بالمعونة التي تحتاج إليها في كل يوم من حياتك.

أضف تعليق


قرأت لك

حجلة تحضن، ما لم تبض!

"حجلة تحضن ما لم تبض... محصّل الغنى بغير حق. في نصف ايامه يتركه وفي آخرته يكون احمق" (ارميا 17: 11) في هذه الاية، يقول الوحي المقدس ان حجلة تحضن ما لم تبض، ستخسر في النهاية.... والحجلة هي طير يشبه الحمام، لكنه اكبر قليلا.. وهو طير اتكالي وكسول... وهنا يتحدث الوحي عن الحجلة التي تحضن وتتمتع وتلتذ ببيض لم تبضه، وبفراخ لم تلدها.. وهذه صورة دقيقة للبشر الذين يجمعون ما تعبه الاخرون، ويتمتعون بما جمعه الاخرون، ويحضنون ما لاخرين ويتصرفون وكأنه لهم...