لتكن مشيئتك

22 شباط – فبراير

اقرأ المزمور 119: 97 – 112 "لتكن مشيئتك" متى 6: 10

نسأل الله في هذه الطلبة أن يساعدنا على إنكار الذات. ليست هذه الطلبة بسهلة, إذ أنه يصعب علينا جدا أن نتوحه إلى الله بهذه الطلبة من قلوبنا, نحن أناس نميل إلى محبة الذات. ولكن المسيح علمنا بأن يتوجب علينا كتلاميذ له بأن ننكر أنفسنا ونحمل الصليب ونتبعه. إن اتجاه حياتنا إليه يكون مغايرا لاتجاه طبيعتنا الساقطة التي هي تحت سيطرة الخطية. ولقد قال أحد رجال الله الأتقياء "عندما تظن بأنك تغلبت على أحدى خطاياك ووضعتها في القبر يجدر بك أن تضع عددا من الحراس بجانب القبر لأن تلك الخطايا قد تعود إلى الحياة وتستولي عليك من جديد. قوة المسيح الفدائية هي القوة الوحيدة التي تمكنك من الغلبة على الذات والسعي لمعرفة إرادة الله والعمل بها".

وهناك أمر إيجابي هام في هذه الطلبة ألا وهو التوسل إلى الله بأن يساعدنا على أن نكرس أنفسنا له. إن الله يود منا أن نعترف به في كل أيام حياتنا وفي كل نواحي حياتنا. إن إرادة الله يجب أن تتم في أفكارنا وكلامنا وقراءتنا وفي أمور التسلية والترفيه والتجارة والسياسة والحياة بأسرها.

  • عدد الزيارات: 1384
أضف تعليق


إشترك في المراسلات

تابعونا



لا يسمح أن يعاد طبع أي من منشورات هذا الموقع لغاية البيع - أو نشر بأي شكل مواد هذا الموقع على شبكة الإنترنت دون موافقة مسبقة من الخدمة العربية للكرازة بالإنجيل
الرجاء باسم المسيح التقيّد بهذه التعليمات والتقيد بها -- للمزيد من المعلومات
© Kalimat Alhayat a ministry of Arabic Bible Outreach Ministry - All rights reserved
تطبيق كلمة الحياة
Get it on Google Play
إلى فوق