كما في السماء كذلك على الأرض

23 شباط – فبراير

اقرأ لوقا 1: 1 -25 "لتكن مشيئتك كما في السماء كذلك على الأرض" متى 6: 10

كان احد كبار رجال الدين الأتقياء طريحاً على فراش الموت فسأله أحدهم عما كان يفكر به. فأجابه قائلاً: "إنني أفكر في الملائكة, في عددهم وهيأتهم وترتيبهم وطاعتهم لله تعالى. إنني أفكر بالسلام الكامل الذي يخيم على السماء والذي ينتج عن الوئام التام الذي نراه في السماء. يا ليت الأرض تصير مثل السماء‍!"

علينا أن نتأمل فسي الملائكة أكثر مما نفعل اعتيادياً. إنهم أرواح ولذلك لا يمكننا أن نشعر بهم معتمدين على حواسنا الخمس. ولكن ذلك لا يعني أنهم أقل وجوداً منا نحن البشر! وهناك ملائكة صالحون وملائكة أشرار. والملائكة الأشرار أو الشياطين يسعون جهدهم لا يقاعنا في حبائلهم وهم لا يريدون أن يرونا نعبد الله الحقيقي كإلهنا الوحيد. أما الملائكة الصالحون فإنهم يعملون إرادة الله بشكل تام وهم يقومون بشتى الخدمات المتعلقة بملكوت الله. فعندما ظهر الملاك جبرائيل للكاهن زكريا قال له: "أنا جبرائيل الواقف قدام الله وأرسلت لأكلمك وأبشرك بهذا" (لوقا 1: 19). ليساعدنا الله لكي نخدمه ونطيعه كملائكته الأبرار!

  • عدد الزيارات: 1313
أضف تعليق


إشترك في المراسلات

تابعونا



لا يسمح أن يعاد طبع أي من منشورات هذا الموقع لغاية البيع - أو نشر بأي شكل مواد هذا الموقع على شبكة الإنترنت دون موافقة مسبقة من الخدمة العربية للكرازة بالإنجيل
الرجاء باسم المسيح التقيّد بهذه التعليمات والتقيد بها -- للمزيد من المعلومات
© Kalimat Alhayat a ministry of Arabic Bible Outreach Ministry - All rights reserved
تطبيق كلمة الحياة
Get it on Google Play
إلى فوق