الحياة المسيحية

قصّة الفداء

القس جايمز راكلاند

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

هذا الكتاب يشرح لنا حقيقة الإنسان الساقطة وحاجته القسوة الى خلاص من عقاب الخطيئة التي ورثها في طبيعته, وتتضح لنا حاجة كل فرد الى مخلص عندما ندرك إنّ الخطيئة مرض لم يفلت منه احد وتقوده إلى الجحيم الأبدي وما من خلاص الاّ بالفداء الذي تمّ على الصليب.كما يشرح هذا الكتاب ثلاثة اعمال يطلبها الله من المؤمن بعد الإيمان وهي:الإعتراف بالرب يسوع مخلص شخصي,لإنضمام الى كنيسة دستورها الكتاب المقدس ,الطاعه لفريضة المعمودية.

© كل الحقوق محفوظة
المنشورات المعمدانية
العنوان الزيارات
الباب الأول: حاجة كل إنسان إلى الخلاص 3354
الباب الثاني: الخلاص 6111
الباب الثالث: حياة المؤمن 5383

قرأت لك

غيّــر اسمك

لوحظ ان احد الجنود في جيش الاسكندر الأكبر كانت تنقصه الشجاعة والإقدام. فقد كان دائماً في الصفوف الأخيرة وليس في الصف الأول. ووصلت أخباره الى الاسكندر الأكبر اثناء احتفاله بالانتصار. فاستدعاه وقال له: " ما اسمك ؟" . فاجاب الجندي وقال : " اسكندر". فنظر اليه وقال له: " أظهر ذلك في الهجوم وفي الحروب، والا غَيِّر اسمك " . هكذا أيضاً مَن يُدعى مسيحياً، إما أن يكون كالمسيح او يغيّر اسمه!

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة
  • تطبيق تأملات يومية
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون