الحياة المسيحية

التـقديس وما هو؟

تأليف: تشارلز ستانلي

تعريب: ناشد ساويرس

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

كتاب يرتكز على تثبيت وتعزية أولئك الذين يعرفوا أن كفايتهم هي في المسيح ولكنهم لم يتخذوا منه مسيحا كاملاً فما تمتعوا بحرية الإنجيل الكاملة كما يمزجون بين التقديس العملي وبين تبرير المؤمن الكامل لدى الله يقصدون بذلك التقديس وصول الطبيعة الإنسانية الساقطة إلى قمة التقديس العملي لكن هذا الرأي بعيد جداً عن حق الإنجيل ومضاد لاختبارات جميع المؤمنين.شارحاً ماهية التقديس وكيفيتها موضحاً ان القداسة نفسها ينالها كل مؤمن عند الإيمان سواء فهم أم لم يفهم لأن الخلاص يتضمن "القداسة" كما يتضمن "البر والحكمة والفداء" فهو لم يحصل على المسيح بالسعي بل بالإيمان.

أخذت بإذن رسمي من صفحة بيت الله. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة الأخوة ولا يجوز إعادة نشر أو طباعة إي من الكتب أو المقالات بأي طريقة طباعية أو إليكترونية أو وضعها على الإنترنت إلا بإذن خاص ومكتوب من الأخوة وصفحة بيت الله. يمكنك أن تحتفظ بالكتب أو المقالات للاستخدام الشخصي فقط وليس بهدف بيعها أو المتاجرة بها بأي طريقة كانت ومهما كانت الأسباب.

© كل الحقوق محفوظة
منشورات بيت عنيا
العنوان الزيارات
مقدمة 2092
التقديس بحسب الكتاب 2876
التقديس والسلام 2418
يسوع والتقديس 2192
الإيمان والتقديس 2482
التقديس العملي 2553
المسيحي والمسيح 2811
التقديس الإلهي 2242
عمل الروح القدس 3690

قرأت لك

كم هو عمر الأرض؟

"لأنه هكذا قال الرب خالق السموات هو الله، مصّور الأرض وصانعها. هو قرّرها، لم يخلقها باطلا. للسكن صوّرها" (أشعياء 18:45). لو سئل دارس للكتاب المقدس من القرن الماضي أن يقدّر عمر الأرض، لأجاب من دون تردد كثير أن عمرها لا يتعدى 10000 سنة. أما اليوم فسيقدمون في معرض إجابتهم عن هذا السؤال عينه أرقاما تراوح بين آلاف ومليارات السنين.