تفاسير

رسالة كورنثوس الأولى

رسالة كورنثوس الأولى

مفصلة آية آية

ناشد حنا

2001
منشورات مكتبة الأخوة
إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

كورنثوس مدينة في جنوب اليونان هي من أول بلد زارها الرسول بولس في أوروبا حيث ذهب إليهم في صورة الضعف البشري وكما يقول في هذه الرسالة أنه لم يذهب إليهم بسمو الكلام أو الحكمة الإنسانية بل بقوة الروح القدس لكي لا يكون إيمانهم بحكمة الناس بل بقوة الله وسنجد في هذه الرسالة مجموعة غنية جداً مما يجب أن يكون عليه المؤمن كفرد وما يجب أن تكون عليه الكنيسة وهكذا فهذه الرسائل عبارة عن صيدلية فيها كل أصناف الأدوية بحيث نجد دواء لكل مرض فقد سمح الرب أن توجد أمراض كثيرة في العصر الرسولي وأعطانا الله علاجاً شافياً لكل هذه الأمراض لأن كلمة الله كاملة وفيها كل ما يلزم للتعليم والتوبيخ للتقويم والتأديب الذي في البر لكي يكون إنسان الله كاملاً متأهباً لكل عمل صالح.

أخذت بإذن رسمي من صفحة بيت الله. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة الأخوة ولا يجوز إعادة نشر أو طباعة إي من الكتب أو المقالات بأي طريقة طباعية أو إليكترونية أو وضعها على الإنترنت إلا بإذن خاص ومكتوب من الأخوة وصفحة بيت الله. يمكنك أن تحتفظ بالكتب أو المقالات للاستخدام الشخصي فقط وليس بهدف بيعها أو المتاجرة بها بأي طريقة كانت ومهما كانت الأسباب. 

العنوان الزيارات
مقدمة 4370
الأصحاح الأول 5392
الأصحاح الثاني 3427
الأصحاح الثالث 3875
الأصحاح الرابع 3522
الأصحاح الخامس 3349
الأصحاح السادس 3350
الأصحاح السابع 3956
الأصحاح الثامن 2933
الأصحاح التاسع 4040

قرأت لك

من المصيبة، خير

وقع أحد المبشرين بين يدي زعيم احدى القبائل الافريقية آكلة لحوم البشر فأقاموه في الوسط ليحتفلوا به ثم يأكلوه. لكن المبشّر طلب من الزعيم سكيناً وقال انه سيقطع قطعة من جسمه ليذوقها الزعيم، فان أعجبته يأكلونه! أتوا بسكين للمبشّر، فقطع قطعة من رجله اليسرى، واعطاها للزعيم الذي اخذها، مضغها ثم بصقها وأطلق سراح المبشّر! لقد كانت رجل المبشر اليسرى من الفلين بعد ان أُجريت له عملية فيها!