تفاسير

بَرنامج "في ظِلالِ الكَلِمَة"

الكُتَيِّب رَقَم 4

مُلوك، أخبار، عزرا، نحميا وأستير

بِقَلَم: القَسّ الدُّكتُور دِكْ وُودوُرد

تَرجَمَة: القَسّ الدُّكتُور بيار فرنسيس

مُلوك ، أخبار الأيَّام ،عزرا ، نحميا وأستير

ملخّص الكتاب

إن سفرَي ملوك الأول والثاني يُخبِرانِنَا عن ملكوت الإنسان الذي نتَجَ عن رفضِ بني إسرائيل أن يكونَ الله ملِكاً عليهم ففي سفرِ الملوك الأول نسمع عن إنقسام المملكة البشرية وفي سفرِ المُلوك الثاني نقرأُ عن السبي المُحزِن لِهاتين المملكتين المُنقسِمَتين سوفَ نَجِدُ أنَّ سفرَي المُلوك هذين مملوءان بالتحذيرات لأنَّ معظمَ المُلوك فيهِما كانوا أشراراً وكانت إنعكاساتُ شرِّ الملوك وَخِيمَة على الشعب وبينما نقرأُ عن العواقِب الوخيمة الناتجة عن شرِّ هؤلاء الملوك لِنتَذكَّرْ أن اللهَ غيرُ مسؤولٍ عن هذه العواقِب فالشعبُ هو المسؤول لأن الشعبَ أرادَ هؤلاء المُلوك الذين كانوا مسؤولين عن شُرورِهم الخاصة بهم حيث يسمي الكاتب سفري الملوك الأول والثاني "قيام وسقوط الأُمة العبرية" لانهما يُسجِّلانِ إنقسام وإنحطاط وسبي مملَكتي إسرائيل ويهوذا.

العنوان الزيارات
الفَصلُ الأوَّل المُلُوكُ والأَنبِياء 6163
الفَصلُ الثَّانِي قيامُ وسقوط المملكة 6951
الفَصلُ الثَّالِث أخبارُ الأيَّام "أُمُورٌ مَنسِيَّة" 6946
الفَصل الرَّابِع أناجيل العَهد القَديم المُتَشابِهَة النَّظرَة 8297
الفَصلُ الخامِس قُوَّاتٌ تُقاوِمُ عمَلَ الله 2195
الفَصلُ السَّادِس صِفاتُ القائد 6657
الفَصلُ السَّابِع إحزَرْ من سيأتي إلى الغداء؟ 6757
المَقطَعُ الثَّانِي العِنايَةُ الإلَهِيَّة 5679

قرأت لك

الفصل التاسع: نهاية العالم بلا نهاية

ليس شيء أحب إلى قلوب شهود يهوه من التحدث عن موضوع الساعة وقيامها، الموضوع الذي يتصدّر العناوين الهامة في خطبهم وكتاباتهم. فقد تحول هذا الموضوع بأيديهم إلى صنّارة يصطادون بها نفوس من جهلوا الحقائق الكتابية وأداة يستخدمونها للترهيب والترغيب ضمن عالم تحول إلى سوق للبدع ومسرح للأنبياء الكذبة.