تفاسير

بَرنامج "في ظِلالِ الكَلِمَة"

الكُتَيِّب رَقَم 25

تَفسير إنجيل يُوحَنَّا عدداً بعدَ الآخر
(الإصحاحات 8-10)

بِقَلَم: القَسّ الدُّكتُور دِكْ وُودوُرد

تَرجَمَة: القَسّ الدُّكتُور بيار فرنسيس

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

هذا الكتاب يشرح عن الرموز الواضحة في تفسيرها من خلال هذه الإصحاحات الثلاث بذكر ثلاث حقائق عن الخلاص أولا عقاب الخطية ألغي بموت المسيح ليفدينا من عقاب الخطية بالغلبة على سلطانها ثاني حقيقة عنِ الخلاص هي أن الروح القدس هو سلطة قوية بِشكل كافٍّ لتسيطرعلى الخطية الحقيقة الثالثة هي التبرير"مُبَررِين." فعندما نؤمِن بالمسيح للخلاصِ والغُفران لا يتوقف الأمر عند الغفرانِ لنا ومسامحتِنا. بل نصبِح وكأن خطيَّتَنا لم تحدث أصلاً حيث تُوجَد أيضاً عبارة "أمامَ عينيهِ" التي نَجِدُها أكثَر من مائة وخمسينَ مرة في العهدِ الجديد. أمامَ عينيه لا توجَد خَطية ورغم أنه توجد سمات لا تزال تلطخ المستوى الأُفُقِي في العلاقات البَشَريَة، ولكن أمام اللهِ لا تُوجد سمات ولا لَطخات قد تقدِّرونَ قيمَةَ كون هذه الحقيقة أخباراً سارة إذا قُدمت لكُم إيضاحاً عنها.

العنوان الزيارات
الفَصلُ الأوَّل "ثلاثُ حقائِق عنِ الخَطيَّة والخَلاص" 3079
الفَصلُ الثَّانِي "ثلاثَةُ أبعادٍ للإيمانِ" 2646
الفَصلُ الثَّالِث "الرُّؤية هي الإيمانُ" 2533
نُورُ العالم 2401
الفَصلُ الرَّابِع "المَدعُوُّونَ إلى خارِج" 4066
مُلَخَّص 2307
الفَصلُ الخامِس "الخرافُ الآمِنَة" 2564
مُلَخَّص 2421

قرأت لك

من على سفوح الجبال

من هناك من على سفوح الجبال الخضراء، وقف يسوع الذي أدهش العالم بهويته ليطلق أعظم كلمات عرفها التاريخ، التلاميذ في هدوء يستمعون، الطبيعة كلها تترنم فرحة، فالمسيح يريد أن يطرح معادلات جديدة تجعل الإنسان ينطلق إلى آفاق الرجاء والأمل لتتخطى الكبرياء والحسد إلى أسوار متينة مليئة بالمحبة والخضوع والتواضع، بين كل هذه السكينة ابتدأ المسيح بالقول: