بدع وهرطقات

الرد على هرطقة السبتيين

بأن رئيس الملائكة ميخائيل هو الرب يسوع

جورج طرابلسي

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

تمّ تاليف هذا الكتاب للرد على الهرطقة الحديثة التي يروّجها السبتيين بصدد هوية الرب يسوع ونسب شخصيته الى رئيس الملائكة ميخائيل وذلك للتضليل ووراء كل ضلالة اسد زائر يريد ان يخيّم ويطفئ نور الله الذي من المحال إطفاءه كما يشهد الكتاب ويميز ما بين من هو ملاك الرب في العهد القديم ؟ و هل ما زال الرب يظهر في شكل ملاك في العهد الجديد وايضاً يشرح ما هي ألقاب ووظائف رئيس الملائكة ميخائيل وما هي ألقاب ووظائف الرب يسوع و هل الإثنان واحد شارحاً ايضا ما معنى كلمة هرطقة,بدعه ,ملائكة ,سجود ,ابواق وذلك جميعاً بشرحاّ دقيقاً.

العنوان الزيارات
مقدمة 2847
ما هو المقصود بكلمة رئيس 7342
من هو ميخائيل؟ وما معنى اسمه؟ 23340
من هم الملائكة ؟ و ماهي خدمتهم 31880
من هم الرؤساء في ( دانيال 13:10)؟ 4797
ما هي الأبواق؟ 9333
ما هي ألقاب ووظائف رئيس الملائكة ميخائيل؟ 19376
السجود وأنواعه 7900
ما هو الأصل اللغوي للآية التي وردت في تسالونيكي الأولى 16:4 4771
تفسير كل المقاطع الكتابية التي ورد اسم ميخائيل رئيس الملائكة فيها 17647

قرأت لك

لا تطرحوا ثقتكم التي لها مجازاة عظيمة

"إن وثق احد بنفسه انه للمسيح فليحسب هذا ايضا في نفسه انه كما هو للمسيح كذلك نحن ايضا للمسيح" (2كو10: 7). في الرسالة الى العبرانيين يتكلم الرب الينا ايضا في هذه الايام الاخيرة. وما زال التاريخ يعيد نفسه، وتبقى كلمة الله حية وفعالة ومناسبة لكل مكان وزمان. ويمكننا ان نتعلم دروساً حية وعملية من الرسالة الى العبرانيين، ان تمكنّا من تطبيق كلمة الله على واقعنا اليوم من دون محاباة او حكم مسبق، لانه علينا ان نخضَع للكلمة لا ان نُخضِع الكلمة لنا.